عمدة باريس آن هيدالغو تطالب بحظر السيارات التي تعمل بالديزل في المدينة بحلول عام 2020

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قالت هيدالغو إنها مصممة على السماح للسيارات ذات الانبعاثات المنخفضة فقط باستخدام شوارع باريس الرئيسية

دعت عمدة باريس آن هيدالغو الى حظر السيارات التي تعمل بالديزل او المازوت في المدينة بحلول عام 2020، وذلك في سياق خطة تهدف الى خفض درجة تلوث الهواء في العاصمة الفرنسية.

وقالت هيدالغو لصحيفة جورنال دو ديمانش الفرنسية إنها مصممة على السماح للسيارات ذات الانبعاثات المنخفضة فقط باستخدام شوارع باريس الرئيسية.

كما اقترحت مضاعفة الطرق المخصصة للدراجات ومنع مرور السيارات في شوارع اخرى وتحويلها الى شوارع للمشاة فقط.

وكانت السلطات المحلية في العاصمة الفرنسية قد فرضت في مارس / آذار الماضي حظرا جزئيا على سير المركبات بعد ان سجل معدل التلوث درجة قياسية.

وقالت العمدة هيدالغو للصحيفة "اريد التخلص من السيارات التي تعمل بالديزل بشكل نهائي بحلول عام 2020."

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption 84 بالمئة من الباريسيين يعتبرون محاربة التلوث من اولوياتهم

ومضت قائلة "اليوم، لا يملك 60 بالمئة من الباريسيين سيارة، مقارنة بـ 40 بالمئة في 2001، وهذا يعني ان الامور تتغير بسرعة."

وتشمل الخطط التي طرحتها عمدة باريس لخفض نسبة التلوث تحديد عدد حافلات السائحين ومنع الشاحنات من دخول المدينة وهي في طريقها الى اماكن اخرى، وزيادة عدد الشاحنات الصغيرة التي تعمل بالطاقة الكهربائية.

وقالت العمدة إن نسبة التلوث المرتفعة في باريس تشكل خطرا للصحة العامة، إذ يقل معدل عمر الباريسيين بستة او سبعة شهور عن معدله عند الذين لا يتعرضون لنفس النسبة من التلوث.

ومن المقرر ان يبحث مجلس المدينة مقترحات العمدة يوم الثلاثاء المقبل.

يذكر ان 84 بالمئة من الباريسيين يعتبرون محاربة التلوث من اولوياتهم، فيما يؤيد 54 بالمئة منهم حظر السيارات التي تعمل بالديزل حسب استطلاع للرأي اجرته الصحيفة المذكورة.

وكانت ابحاث اجرتها منظمة الصحة العالمية قد كشفت عن ان المحركات التي تعمل بالديزل رغم تفوقها بالكفاءة على محركات البنزين تنتج كميات اكبر من التلوث.