مسلمو مدينة أغرا الهندية يهربون خوفا من تحويلهم قسرا الى الهندوسية

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يقول رمضان شيخ، الذي شهد حفل التحول، إن الخوف يسيطر على المنطقة

فرت عشر اسر مسلمة على الاقل من مساكنها في مدينة أغرا الهندية خوفا من قيام الهندوس بتحويل ديانتها قسرا، وذلك عقب تحول افراد 57 اسرة من الاسلام الى الهندوسية رغم ارادتهم.

وتتهم منظمات اسلامية جماعات هندوسية قومية متطرفة مقربة من حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم باجبار المسلمين على التحول الى الهندوسية وطالبت بالتصدي لهذه الجماعات.

من جانبها، تنفي المجموعات الهندوسية التهم الموجهة وتصر على ان التحول كان طوعيا.

في عضون ذلك، اتهم نواب معارضون الهندوس المتشددين بتقويض وحدة الهند وطبيعتها العلمانية.

وكان الموضوع قد نوقش بالبرلمان حيث اتسم النقاش بالحدة وطالب نواب المعارضة رئيس الوزراء ناريندرا مودي بتفسير لما يجري.

ويقول منتقدون إن الجماعات الهندوسية المتطرفة تستعرض عضلاتها بعد ان تولى الحكم حزب بهاراتيا جاناتا برئاسة مودي.

وكان خلاف قد نشب مؤخرا بعد ان استخدمت الوزيرة نيرانجان جيوتي لفظا نابيا للاشارة الى غير الهندوس وذلك بتخييرها الحاضرين في تجمع جماهيري بين رامزاده (اولاد الاله الهندوسي رام) وحرامزاده (اللقطاء).

وقال مودي إنه غير راض عن اللغة التي استخدمتها وزيرته ولكنه رفض اقالتها.