هجوم انتحاري يستهدف سيارة نقل للجيش الأفغاني في كابول

مصدر الصورة Reuters
Image caption تستهدف حركة طالبان الحافلات العسكرية بشكل منتظم.

قتل ستة جنود أفغان على الأقل في تفجير انتحاري استهدف حافلة عسكرية للجيش الأفغاني في العاصمة كابل، السبت.

وقال دولت وزيري، نائب وزير الدفاع، لوكالة فرنس برس للأنباء: "نقل العديد من الأشخاص إلى المستشفى". وقد ترتفع حصيلة القتلى.

تزامن الحادث مع تصعيد المسلحين هجماتهم في الأسابيع الأخيرة في البلاد.

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال متحدث باسم الشرطة الأفغانية إن الانتحاري كان راجلا.

وتستهدف حركة طالبان الحافلات العسكرية بشكل منتظم.

وأسفر هجوم انتحاري، الخميس، عن مقتل ستة جنود كانوا يستقلون حافلة في ضواحي كابل.

وكان مسلحو طالبان قد قتلوا، السبت، عتيق الله رؤوفي، مسؤول الشؤون الإدارية في المحكمة العليا الأفغانية، قرب منزله في ضاحية بشمال غربي كابل.

ويسلط تصاعد الهجمات في الأسابيع الأخيرة الضوء على المخاوف بشأن الاستقرار في البلاد في وقت تستعد قوات الناتو إلى إنهاء مهمتها في ديسمبر/ كانون الأول الحالي بعد حرب فشلت في القضاء على حركة طالبان.

المزيد حول هذه القصة