توجيه الاتهام رسميا إلى أم بقتل 8 أطفال في أستراليا

أستراليا مصدر الصورة EPA
Image caption ألقى السكان المحليون أكاليل من الزهور لتذكر الأطفال القتلى

وجهت السلطات الأسترالية رسميا الاتهام إلى أم لقتل أبنائها السبعة، إضافة إلى ابنة أختها في مدينة كايرن بشمالي البلاد.

وترقد ميرسان واريا البالغة من العمر 37 عاما في المستشفى للعلاج من الجروح التي أصيبت بها نتيجة طعن نفسها بسكين.

وتجري السلطات الأسترالية تشريحات لجثث الأطفال القتلى لتحديد السبب الدقيق للوفاة.

وكانت أعمار الأطفال القتلى تتراوح ما بين 18 شهرا و14 عاما.

وعثرت الشرطة على مجموعة من الأسلحة في مكان الحادث من بينها سكاكين، وقد عكفت على فحصها.

وقالت الشرطة إنها تدرس احتمالات موت الأطفال الثمانية من بينها تعرضهم للخنق.

وعثر أحد أبناء الأم البالغ من العمر 20 عاما على جثث القتلى عندما وصل إلى المنزل صباح الجمعة.

ورفضت الشرطة التقارير التي ذهبت إلى أن مصالح الخدمات الاجتماعية أجرت تحقيقا في مدى صلاحية المنزل لسكن الأطفال و خلصت إلى أنه "لا يمثل مشكلة بالنسبة إليهم".

ونظمت الكنيسة المحلية قداسا صباح الأحد لتذكر الأطفال القتلى.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي، توني أبوت، في بيان إن ما حدث "جريمة لا توصف".

وأضاف رئيس الوزراء الأسترالي قائلا "إنها أيام عصيبة بالنسبة إلى بلدنا".

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption باشرت الشرطة الأسترالية تحقيقا لتحديد السبب الدقيق لوفاة الأطفال الثمانية
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أصيب بعض السكان المحليين بالصدمة نتجية قتل الأطفال الثمانية
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption نظمت الكنيسة المحلية قداسا لتذكر الأطفال القتلى
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أصاب قتل الأطفال السكان المحليين بالصدمة الشديدة

المزيد حول هذه القصة