سيراليون تغلق شمال البلاد 3 أيام لاحتواء انتشار إيبولا

مصدر الصورة AFP
Image caption سيراليون حظرت الاحتفالات بمناسبة عيد الميلاد خوفا من انتشار الفيروس.

أعلنت سيراليون إغلاق إقليم بورت لوكو الشمالي، وهو المنطقة التي بلغ فيها انتشار فيروس إيبولا أعلى معدل له، لمدة ثلاثة أيام على الأقل خلال عيد الميلاد سعيا لاحتواء انتشار الوباء.

وتعد سيراليون أكثر البلاد تضررا بالفيروس في غرب إفريقيا، حيث بلغ عدد حالات الإصابة فيها 9000 حالة.

وبلغ معدل انتشار العدوى أعلى مستوى له في العاصمة، فريتاون، وإقليم بورت لوكو المجاور، حيث وصل عدد الحالات فيهما 44 حالة من بين 58 حالة كشف عنها الأربعاء في البلاد.

وقال أو بي سيساي، أحد المسؤولين في المركز الوطني للإيبولا، "ستغلق منطقة بروت لوكو، وتشن حملة يفتش فيها كل منزل بحثا عن أي حالة إصابة".

وقال مسؤولون إن المحال، والأسواق، وخدمات السفر غير المرتبطة بإيبولا، ستغلق جميعا.

وكانت سيراليون قد حظرت بالفعل كثيرا من الاحتفالات بمناسبة عيد الميلاد على مستوى البلاد لوقف انتشار الوباء.

المزيد حول هذه القصة