فيلم "المقابلة" يحقق أعلى مبيعات على الانترنت في تاريخ سوني

مصدر الصورة AFP
Image caption يؤدي الممثلان جيمس فرانكو وسيث روغن دور صحفيين في الفيلم

احتل فيلم "المقابلة" الذي أنتجته شركة سوني بيكتشرز صدارة الأفلام الأكثر مبيعا على الانترنت في تاريخ الشركة، وذلك بعد أربعة أيام من طرحه.

وحقق الفيلم المثير للجدل 15 مليون دولار، وجرى تحميله مليوني مرة من على الانترنت منذ يوم 27 ديسمبر/ كانون الأول.

وفي بادئ الأمر، قررت شركة سوني تأجيل طرح الفيلم الذي يتناول رواية خيالية عن محاولة أمريكية لاغتيال زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون.

فقد أثار الفيلم غضب كوريا الشمالية، وتسبب في هجوم الكتروني على شركة الإنتاج الفني.

وأدى الهجوم، الذي شنته جماعة تطلق على نفسها اسم "حماة السلام"، إلى تسريب معلومات سرية بينها نصوص أفلام قيد الإعداد، ورسائل بريد الكتروني سرية ومعلومات عن أجور الممثلين.

وعلّقت سوني بيكتشرز طرح الفيلم بعد تهديدات غير محددة بشن هجمات ضد دور العرض.

وفي وقت لاحق، أعلن مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي (إف بي آي) أن أصابع الاتهام في الهجوم على سوني تشير إلى كوريا الشمالية.

ونفت بيونغيانغ تورطها، لكنها أشادت بالهجوم الالكتروني بوصفه "عملا صالحا".

وأعلنت سوني في بيان يوم الأحد أن الفيلم أصبح متاحا في الولايات المتحدة وكندا مقابل 5.99 دولار عبر خدمتي يوتيوب وبلاي التابعتين لغوغل، وخدمة "إكس بوكس فيديو" التابعة لميكروسوفت، وعلى موقع خاص بشركة الإنتاج الفني.

وبلغ سعر النسخة فائقة الجودة 14.99 دولار.

كما شهد الفيلم "إقبالا قويا" من رواد السينما في دور العرض المحدودة التي بدأت عرضه، وذلك بعدما أحجمت سلاسل دور العرض الرئيسية في الولايات المتحدة عن عرضه.

قصة "المقابلة"

مصدر الصورة AP
Image caption أثار الفيلم توترا بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية

ويؤدي الممثلان جيمس فرانكو وسيث روغن دور صحفيين يحصلان على تصريح بإجراء مقابلة مع زعيم كوريا الشمالية. وتجند وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي ايه) الاثنين لاغتيال الزعيم.

  • 22 نوفمبر/ تشرين: أنظمة أجهزة الكمبيوتر في سوني تتعرض لهجوم الكتروني، يؤدي لكشف رسائل بريد الكتروني محرجة وتفاصيل شخصية عن نجوم.
  • 7 ديسمبر/ كانون الأول: كوريا الشمالية تنفي المسؤولية عن الهجوم، لكنها تشيد به باعتباره "عملا صالحا".
  • 16 ديسمبر/ كانون الأول: جماعة "حماة السلام" للقرصنة الالكترونية تهدد بشن هجوم مشابه لهجمات 11 سبتمبر/ ايلول على دور السينما التي تعرض الفيلم. وإلغاء العرض الأول للفيلم في نيويورك.
  • 17 ديسمبر/ كانون الأول: دور العرض الرئيسية في الولايات المتحدة تقرر عدم عرض الفيلم، وسوني تلغي طرح العمل الفني الذي كان مقررا يوم عيد الميلاد.
  • 19 ديسمبر/ كانون الأول: مكتب التحقيقات الاتحادي يقول إن كوريا الشمالية نسقت الهجوم على سوني، والرئيس الأمريكي باراك اوباما يصف قرار سوني بإلغاء خططها بأنه "خطأ".
  • 20 ديسمبر/ كانون الأول: كوريا الشمالية تقترح إجراء تحقيق مشترك مع الولايات المتحدة بشأن الهجوم، وواشنطن ترفض.
  • 22 ديسمبر/ كانون الأول: كوريا الشمالية تعاني انقطاعا واسع النطاق لخدمة الانترنت، والسلطات الأمريكية ترفض التعليق على الأمر.
  • 23 ديسمبر/ كانون الأول: إدارة شركة سوني تعلن أنها ستطرح الفيلم على نطاق ضيق يوم عيد الميلاد.
  • 25 ديسمبر/ كانون الأول: بدء عرض فيلم "المقابلة" في بعض دور السينما الأمريكية، وطرحه على الانترنت.

المزيد حول هذه القصة