طالبان تصف انهاء الناتو لمهمته في أفغانستان بـ "الهزيمة"

مصدر الصورة
Image caption تؤكد الولايات المتحدة أن القوات الافغانية قادرة على التصدي لطالبان بمفردها

أعلن مسلحو طالبان في افغانستان "هزيمة" الولايات المتحدة وحلفائها، بعد يوم من انهاء قوات التحالف مهامها القتالية بصورة رسمية.

وجاء في بيان لحركة طالبان إن القوات بقيادة الولايات المتحدة "طوت علمها" دون أن تحقق "اي شيئ ملموس".

وقد انهى حلف شمال الاطلسي (الناتو) الاحد مهمة دامت 13 عاما ولكن 13 ألفا من عديد قواته بقي في افغانستان لتدريب الجيش الافغاني.

وفي الوقت ذاته قال مسؤولون إن اربعة جنود قتلوا في هجوم لطالبان في اقليم هيلمند يوم الاثنين.

واصيب ثلاثة جنود آخرين في الهجوم على نقطة تفتيش تابعة للجيش في منطقة سانجين.

وأفادت تقارير بمقتل ثمانية مسلحين في الهجوم.

وانهت قوات التحالف بزعامة الولايات المتحدة مهامها اليوم بإنزال علمها في مراسم في كابول الاحد.

وقال الكوماندور جنرال جون كامبل قائد مهمة الناتو في افغانستان إن قوات الناتو "اخرجت الشعب الافغاني من الظلام واليأس وأعطتهم أملا في المستقبل".

ولكن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد قال في بيان إن مراسم الناتو "دليل واضح على هزيمتهم وخيبة أملهم".

وبدأ نشر قوات الناتو في افغانستان بعد هجمات 11 سبتمبر/ايلول في الولايات المتحدة.

وفي ذروتها، ضمت قوات التحالف بزعامة الولايات المتحدة 130 ألف جندي من 50 دولة.

واضافة الى الـ 13 ألف جندي الذين سيشاركون في تدريب القوات الافغانية، سيبقى بضعة آلاف جندي امريكي ستتركز أعمالهم على مهام مكافحة الارهاب.

وكانت هذه اكثر السنوات عنفا في افغانستان منذ 2001، حيث قتل ما لا يقل 4600 من قوات الامن الافغاني.

المزيد حول هذه القصة