الرئيس الاوكراني : لدى روسيا 9 الآف جندي في شرق البلاد

مصدر الصورة .
Image caption شدد بوروشينكو أنه يجب على روسيا الالتزام بخطة سلام التي اتفق عليها في مينسك عاصمة بيلاروسيا في سيتمبر/ ايلول الماضي

قال الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو إن روسيا لديها تسعة آلاف جندي و500 دبابة و مدفعية ثقيلة ومدرعات في شرق أوكرانيا.

وحض بوروشينكو روسيا في كلمة القاها امام المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس الى سحب قواتها والالتزام بخطة السلام وذلك وسط تصاعد حدة القتال بين الجنود الاوكرانيين والانفصاليين في شرق البلاد.

وتساءل قائلا "إذا لم يكن هذا عدوانا؟ فما هو العدوان؟".

وشدد بوروشينكو أنه يجب على روسيا الالتزام بخطة السلام التي اتفق عليها في مينسك عاصمة بيلاروسيا في سيتمبر/ ايلول الماضي.

وينص الاتفاق على إنشاء منطقة عازلة لفصل القوات الحكومية عن المقاتلين الموالين لموسكو، وسحب الأسلحة الثقيلة والمسلحين الأجانب لضمان وقف لإطلاق النار في شرق أوكرانيا.

ومن المقرر أن يقطع بوروشينكو مشاركته في دافوس للعودة الى كييف بسبب تدهور الاوضاع في شرق اوكرانيا.

وعلى صعيد متصل، أقّر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف عدم فعالية خطة السلام بسبب عدم التقييد بالحدود الفاصلة بين البلدين.

وقال لافروف إنه يعمل "من أجل التوصل الى وقف لاطلاق نار فوري وسحب الأسلحة الثقيلة من منطقة النزاع في شرق أوكرانيا، خلال اجتماعه مع نظرائه من ألمانيا وفرنسا وأوكرانيا في برلين".

من جهة ثانية، قال الجيش الاوكراني إن قواته تعرضت لهجمات من وحدات تابعة للجيش الروسي بالقرب من بلدة سلوفيانوسسربسك في منطقة لوهانسك.

وتنفي روسيا ارسال قوات الى اوكرانيا ولكنها تقر بأن "متطوعين" يقاتلون الى جانب الانفصاليين.

المزيد حول هذه القصة