وزير الدفاع ادغار لونغو يفوز بالانتخابات الرئاسية في زامبيا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption كان سكوت قد طرد لونغو في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي من منصب الامين العام للجبهة الوطنية

فاز وزير الدفاع والعدل الزامبي ادغار لونغو، مرشح الجبهة الوطنية، بالانتخابات الرئاسية إذ حصل على 48,3 بالمئة من مجموع الاصوات حسبما اعلنت هيئة الانتخابات.

وفاز غريم لونغو، هاكايندي هيشيليما مرشح حزب الاتحاد من اجل التنمية الوطنية، والذي كان قد وصف الانتخابات بأنها "مهزلة"، بـ 46,7 بالمئة.

وكان قد تقرر اجراء هذه الانتخابات عقب وفاة الرئيس مايكل ساتا في اكتوبر / تشرين الاول الماضي.

وقال لونغو، الذي يؤدي اليمين الدستورية اليوم الاحد، إنه يهدف الى اتمام المشاريع الاقتصادية التي كان قد شرع في تنفيذها ساتا الراحل.

وكان هيشيليما قد وصف امس السبت الانتخابات بأنها "سرقت"، واتهم الهيئة المشرفة عليها بالتلاعب بالنتيجة لصالح لونغو.

يذكر ان غاي سكوت، وهو زامبي ابيض ذو اصول اسكتلندية، كان قد تولى مقاليد الحكم في الفترة الانتقالية التي اعقبت وفاة ساتا.

ولكن سكوت منع من خوض الانتخابات لأن والديه ليسا من مواليد زامبيا.

وكان غاي سكوت اول رئيس ابيض يحكم بلدا افريقيا منذ 20 عاما، وكان قد شارك في الحياة السياسية في زامبيا منذ تسعينيات القرن الماضي.

ورغم تمتعه بعلاقة حميمة مع الرئيس الراحل ساتا، لا تتميز علاقة سكوت بلونغو بنفس الدفء.

وكان سكوت قد طرد لونغو في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي من منصب الامين العام للجبهة الوطنية مما ادى الى اندلاع اعمال شغب عمت البلاد.

وسيتولى لونغو حكم البلاد في الفترة المتبقية من ولاية ساتا حتى الانتخابات المقبلة المزمع اجراؤها في عام 2016.

المزيد حول هذه القصة