زعيمة حركة بغيدا الألمانية "المناهضة للأسلمة" تستقيل

مصدر الصورة Reuters
Image caption استقالة أورتيل جاءت بعد أسبوع واحد من تولي الزعامة في الحركة

أعلنت كاثرين أورتيل، زعيمة حركة "بغيدا" الألمانية، المناهضة "لأسلمة الغرب" من منصبها، بعد أسبوع من استقالة سلفها.

وظرهت أورتيل في التلفزيون في نهاية الأسبوع، وأصبحت زعيمة الحركة، خلفا لزعيمها المستقيل، لوتس باتشمان.

وكانت وسائل الإعلام تناقلت صورة لباتشمان متنكرا في زي هتلر، كما أدلى بتصريحات مهينة للاجئين.

واستقالت أربع شخصيات قيادية أخرى في الحركة مع أورتيل.

ونقلت صحيفة بيلد عن أحد أعضاء المجموعة المستقيلة قوله إنهم استقالوا بسبب النفوذ الذي لا يزال يمارسه باتشمان على الحركة، وكذا دور حركة أخرى في ليبزيغ تسمى ليغيدا.

وانضم عشرات الأشخاص إلى مسيرات حركة "بغيدا" في العديد من المدن في الأسابيع الأخيرة، خاصة دريسدن، التي نشأت فيها الحركة.

ودفع صعود نجم "بغيدا" بالمستشارة أنغيلا ميركل، وشخصيات سياسية أخرى، إلى التحذير من خطورة عدم التسامح والعنصرية.

ونظمت مسيرات معارضة أيضا في دريسدن ومدن أخرى.

المزيد حول هذه القصة