روسيا تقاطع مجلس أوروبا لحقوق الإنسان والديمقراطية

مجلس أوروبا مصدر الصورة Council of Europe
Image caption علقت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا حق روسيا في التصويت العام الماضي، بعد أزمة شبة جزيرة القرم، وجددت التعليق الأربعاء الماضي

استأنف الوفد الروسي مقاطعته للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، احتجاجا على تمديد العقوبات المفروضة على روسيا بسبب أوكرانيا.

ويهتم المجلس، أقدم منظمة سياسية في أوروبا كلها ويتخذ من ستراسبورغ مقرا له، بقضايا الحقوق والديمقراطية وحكم القانون في جميع أرجاء القارة.

وعلقت الجميعة حق روسيا في التصويت العام الماضي، بعد أزمة شبة جزيرة القرم، وجددت التعليق الأربعاء الماضي.

وفي استجابة لهذه الخطوة قالت روسيا إنها ستقاطع الجلسات حتى نهاية العام.

ومازال القتال جاريا في شرقي أوكرانيا، حيث نجح الانفصاليون الموالون لروسيا في التقدم على القوات الأوكرانية واجبارها على التقهقر في عدة مناطق، خلال الأسبوع الماضي، كما ارتفعت أعداد الضحايا.

وتسبب قصف القوات الأوكرانية في مقتل 16 مدنيا في منطقة لوهانسيك الخاضعة لسيطرة المتمردين، بالإضافة لأربعة أخرين في دونتسيك، كما جرح أكثر من 100 آخرين، وفقا لمسؤولين تحدثوا لوكالة الأنباء الروسية.

رد فعل

وغادر الوفد الروسي مقر الجمعية في ستراسبورغ، خلال الصيف والخريف الماضيين، عقب تعليق حق روسيا في التصويت وفي حضور جلسات أجهزة الجمعية المختلفة، احتجاجا على ضم موسكو شبة جزيرة القرم من أوكرانيا في مارس /آذار الماضي.

مصدر الصورة AFP
Image caption أوكرانيا تتهم روسيا بإمداد الانفصاليين بالأسلحة والتحرك عسكريا بشكل سري في شرقي البلاد

وقال رئيس الوفد أليكسي بوشكوف إن روسيا ستنسحب من الجمعية حتى نهاية 2015، مضيفا أن مسألة عضوية موسكو في مجلس أوروبا سيتم بحثها أواخر العام الجاري، بناء على تطورات الأوضاع السياسية في الفترة القادمة.

وأوضح أن موسكو ستركز، في الوقت الحالي، على أنشطتها في الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، مقرها في فيينا.

وفي رد فعل فوري على قرار الجمعية، أعلن رئيس الوفد الروسي عن سحب الدعوة الموجهة للجمعية لزيارة الطيارة الأوكرانية ناديا سافشنكو، المحتجزة في موسكو بتهمة قتل صحفيين روسيين في شرقي أوكرانيا.

وكانت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا قد اصدرت بيانا، أمس الأربعاء، أدانت فيه "ضم القرم بصورة غير شرعية واستمرار اندماجها مع روسيا الاتحادية".

كما أدانت أيضا دور روسيا في التحريض والتطورات المتصاعدة في أوكرانيا، بما في ذلك إمدادت الأسلحة للمتمردين المسلحين والعمل العسكري السري للقوات الروسية في شرقي أوكرانيا.

ويضم مجلس أوروبا 47 دولة، (وهو مختلف عن المجلس الأوروبي الذي يحكم الاتحاد الأوروبي)، وجميع الدول موقعة على الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، وهي المعاهدة المنوط بها حمياة حقوق الانسان والديمقراطية وحكم القانون.

لكنه يواجه انتقادات بأنه مجرد مجلس للحديث فقط بصلاحيات بسيطة، ولا يملك الكثير من الضغوط الدبلوماسية لوقف انتهاكات حقوق الإنسان.

المزيد حول هذه القصة