غورباتشوف يحذر من احتمال اندلاع حرب بين روسيا والغرب

مصدر الصورة AP
Image caption يتهم الكثير من الروس غورباتشوف بالتسبب في انهيار الاتحاد السوفييتي

إتهم آخر زعماء الاتحاد السوفييتي ميخائيل غورباتشوف الولايات المتحدة بتوريط روسيا في حرب باردة جديدة، وعبر عن مخاوفه من احتمال ان يؤدي التصعيد الحالي بين موسكو والغرب الى اندلاع حرب حقيقية.

وقال غورباتشوف البالغ من العمر 83 عاما في تصريحات ادلى بها لوكالة انترفاكس الروسية للانباء إن الولايات المتحدة "ورطتنا في حرب باردة جديدة في محاولة منها لتأكيد هيمنتها."

ومضى غورباتشوف للقول "الى اين سيقودنا ذلك؟ اننا في خضم حرب باردة بالفعل. ما الذي سيحصل لاحقا؟"

"لسوء الحظ، لا يمكنني الجزم بأن هذه الحرب الباردة لن تؤدي الى حرب ساخنة. اخشى انهم قد يغامرون بذلك" في اشارة الى الولايات المتحدة على الارجح.

وكان غورباتشوف قد حذر في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي من ان العالم يقف على حافة حرب باردة جديدة.

وانتقد في تصريحاته الاخير الغرب للعقوبات التي يفرضها على روسيا، وقال "لا نسمع الا عن العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة على روسيا. هل فقدوا عقولهم؟"

وفيما كان غورباتشوف في الماضي يعد من منتقدي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باعتباره يحاول تسويق "ديمقراطية مزيفة"، فإنه اصبح اليوم من مؤيدي سياسة الكرملين.

وقال مؤخرا إنه ينبغي للعالم ان يرحب بضم روسيا لشبه جزيرة القرم اليها لأن تلك الخطوة صححت خطأ تاريخيا.