تحطم طائرة أخرى في آسيا - هل أصبح الطيران أكثر خطورة؟

مصدر الصورة Getty
Image caption ما ميز حادثة خطوط ترانس آسيا هو أن دقائقها سجلت بواسطة آلات التصوير.

قتل 12 شخصا على الأقل بعد ارتطام طائرة تايوانية تابعة لخطوط (ترانس آسيا) بجسر فتحطمت، ثم هوت في النهر قرب العاصمة تايبي.

وفي أعقاب حادثتي تحطم الطائرتين الماليزيتين اللتين حظيتا بتغطية إعلامية كبيرة، وطائرة خطوط طيران آسيا العام الماضي، نتساءل هل أصبح الطيران أكثر خطورة.

عندما ارتطمت طائرة ترانس آسيا جي إي 235 بجسر صباح الأربعاء، ثم تحطمت في النهر قرب العاصمة التايوانية تايبي، كان هذا حدثا فريدا، لأن دقائقه سجلتها آلات التصوير. فقد صورت سيارتان كانتا تعبران الجسر الحدث.

لكن تحطم الطائرة ذاته بدا شيئا مألوفا بطريقة محزنة، وهو أحدث تحطم في سلسلة حوادث الطيران المفجعة التي يبدو أنها تحدث بدرجة منتظمة أكثر.

وعقب اختفاء طائرة الخطوط الماليزية رقم إم إتش-370 في المحيط الجنوبي، تحطمت طائرة أخرى تابعة للخطوط نفسها في أوكرانيا - التي ربما تكون قد أسقطت - ثم هوت طائرة خطوط طيران آسيا في بحر جاوة.

فهل أصبح الطيران أكثر خطورة؟

لقد كان العام الماضي بالتأكيد أكثر سوءا من المعتاد من حيث عدد الضحايا - إذ فقد 986 شخصا حياتهم في كوارث طيران لخطوط تجارية، من بينهم 537 شخصا فقط في الطائرتين الماليزيتين وحدهما.

Image caption أحد محققي الخطوط الماليزية يتفقد المكان الذي تحطمت فيه طائرة ماليزية في أوكرانيا.

لكن خطوط الطيران التجاري في العالم تتمتع بسجل كبير من الركاب الذين نقلتهم بسلام خلال العام الماضي. إذ بلغ عدد الركاب 3.3 مليارات راكب استخدموا 27 مليون رحلة، بحسب تقرير السلامة الذي نشره موقع (أير لاين رايتينغ دوت كوم - معدلات خطوط الطيران).

ويقول التقرير إنه بالرغم من حدوث 21 حادثة مفجعة، فإن هذا الرقم في حد ذاته منخفض.

فقبل خمسين عاما مضت، كان هناك 5 في المئة فقط من عدد رحلات الطيران اليوم، ولكن نسبة الحوادث كانت أكثر أربعة أضعاف.

ولذلك فبالرغم من بروز حوادث الطيران، فلا يزال السفر جوا أكثر أمانا من قبل.

سلامة الطيران بالأرقام:

  • 986 شخص قتلوا في حوادث خطوط تجارية في عام 2014.
  • 537 ضحية في حادثتين فقط في رحلتين للخطوط الماليزية.
  • 3.3 مليارات راكب استخدموا الطيران.
  • كان هناك 27 مليون رحلة جوية.
  • معدل الحوادث 1 (حادثة) لكل 1.3 مليون رحلة.
  • 60 في المئة من الركاب عبروا عن مخاوف من الطيران.

المزيد حول هذه القصة