اليابان تعلن عن تخصيص 15,5 مليون دولار "لمحاربة الارهاب"

مصدر الصورة AP
Image caption وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا

أعلنت اليابان يوم الثلاثاء أنها قررت تخصيص مبلغ 15,5 مليون دولار لمحاربة الارهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا.

وكان وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا قد تعهد بالمساهمة بمبلغ قدره 7,5 مليون دولار في الجهود الهادفة لمحاربة الارهاب خلال زيارة قام بها الى بروكسل في كانون الثاني / يناير.

وكان كيشيدا قد قال في تصريح آنذاك إن المساهمة اليابانية هي جزء من الجهود التي تبذلها طوكيو لدعم "القدرات على محاربة الارهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا" بما في ذلك تعزيز امكانات السيطرة على الحدود والتحقيق وتطوير الاجهزة القضائية.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤولين في وزارة الخارجية اليابانية قولهم إن نائب الوزير ياسوهيدي ناكاياما سيعلن تفاصيل المساهمة اليابانية عند حضوره مؤتمرا لمحاربة الارهاب سيعقد في وقت لاحق من الأسبوع الحالي في واشنطن.

ويأتي الاعلان الياباني بعد مضي اسابيع على مقتل مواطنين يابانيين على أيدي تنظيم "الدولة الاسلامية".

وكان رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي قد تعرض للانتقاد حول توقيت اعلانه عن تبرع اليابان بمبلغ 200 مليون دولار لمساعدة اللاجئين الفارين من تمدد تنظيم "الدولة الاسلامية".

وكان آبي قد أعلن عن التبرع الياباني في القاهرة في السابع عشر من كانون الثاني / يناير، قائلا إن اليابان ستساعد في "الحد من التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة الاسلامية" وستقدم هذه المساعدة المالية "للدول التي تتصدى للمسلحين."

ولم يمض يومان قبل أن يصدر تنظيم "الدولة الاسلامية" شريطا طالب فيه مسلح ملثم بمبلغ مماثل كفدية لليابانيين المختطفين.