فتاة مريضة تطلب من رئيسة تشيلي موافقتها على انهاء حياتها

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption زارت الرئيسة باشيليه فالنتينا في مستشفاها

طلبت الفتاة الشيلية فالنتينا موريرا ذات الـ 14 سنة، والمصابة بمرض التليف الكيسي الوراثي الذي لا يرجى شفاؤه، في شريط مصور من الرئيسة ميشيل باشيليه موافقتها على انهاء حياتها.

وقد شاهد الشريط الذي نشرته الفتاة في الانترنت آلاف المتابعين، وجدد اللغط حول "القتل الرحيم" المحظور في تشيلي.

يذكر ان مرض التليف الكيسي يصيب الرئة بالدرجة الأولى كما يصيب غدة البنكرياس والأمعاء.

وردت الرئيس التشيلية على طلب الفتاة بزيارتها في المستشفى الذي ترقد فيه.

وقال الناطق باسم الرئيسة باشيليه طلب فالنتينا لا يمكن تلبيته، ولكن الحكومة قررت تحمل نفقات أي علاج نفسي قد تكون بحاجة إليه.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقالت فالنتينا "طلبت أن اتحدث بشكل مستعجل مع الرئيسة لأنني ضقت ذرعا من العيش مع هذا المرض."

وقالت إن اخاها الأكبر توفي بنفس المرض عندما كان في السادسة من عمره، ولذا فهي تعرف أي مصير ينتظرها.

المزيد حول هذه القصة