إدوارد سنودن يتمنى الحصول على حق اللجوء في سويسرا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قال سنودن إنه طلب حق اللجوء في 21 بلدا، معظمها في أوروبا الوسطى والشرقية

قال موظف المخابرات الأمريكية الهارب إدوارد سنودن، اللاجئ في روسيا، إنه يتمنى لو حصل على حق اللجوء في سويسرا.

وكان سنودن يتحدث من خلال اتصال فيدوي من موسكو مع جمع من المشاهدين في جنيف حضروا لمتابعة فيلم Citizenfour الوثائقي الذي يحكي قصته. وكان الفيلم قد حاز على جائزة أوسكار هذا العام.

وقال سنودن لمشاهديه "أحب أن أعود إلى سويسرا، إذ أن بعضا من أحب ذكرياتي هناك في جنيف." يذكر أن سنودن سبق له أن عمل في هذه المدينة سرا لحساب وكالة المخابرات المركزية الأمريكية.

وقال سنودن، الذي تلاحقه السلطات الأمريكية بتهمة نشر وثائق سرية، إنه لم يتسلم أي تطمينات من واشنطن حول اخضاعه لمحاكمة عادلة.

وقال "الشيء الوحيد الذي قالوه لي إلى الآن هو أنهم لن يعدمونني، وهذا ليس مرادفا للحصول على محاكمة عادلة وشفافة."

وكان سنودن قد استحوذ على انتباه العالم في عام 2013 عندما كشف عن قيام أجهزة المخابرات الأمريكية بالتنصت على الاتصالات الالكترونية على نطاق عالمي.

وقال سنودن لمشاهديه في جنيف "أعتقد أن سويسرا تمثل خيارا سياسيا عظيما نظرا لتاريخها الحيادي."

وقال إنه طلب حق اللجوء في 21 من بلدان أوروبا الوسطى والشرقية، ولكنها جميعا رفضت طلباته بسبب "التدخل السياسي الأمريكي" على حد تعبيره.

المزيد حول هذه القصة