بريطانيا تستعيد صبية حاولوا الوصول إلى سوريا من تركيا

مصدر الصورة PA
Image caption سكوتلاند يارد قدمت معلومات للسلطات التركية عن الصبية المشتبه فيهم

قالت شرطة سكوتلاند يارد البريطانية إن ثلاثة صبية بريطانيين كانت السلطات التركية قد منعتهم من السفر إلى سوريا أعيدوا إلى بريطانيا وألقي القبض عليهم لدى عودتهم.

وقالت شرطة العاصمة البريطانية إن صبيين في السابعة عشر من شمال غربي لندن وشاب في التاسعة عشر أعيدوا إلى بريطانيا مساء السبت.

واعتقل الثلاثة للاشتباه في الإعداد لأعمال إرهابية وهم محتجزون في مركز للشرطة في لندن.

وتم الإبلاغ عن فقد الثلاثة يوم الجمعة واحتجزوا بعد أن أبلغت شرطة مكافحة الارهاب البريطانية السلطات التركية، حسبما قالت الشرطة البريطانية.

وقالت شرطة العاصمة البريطاية إن أسر الثلاثة "يتم اطلاعها على التطورات".

وقالت شرطة سكوتلاند يارد إن شرطة مكافحة الإرهاب اطلعت في بادئ الأمر على أن صبيين في السابعة عشر فقدا واعتقد أنهما في طريقهما إلى سوريا.

وأضاف الشرطة أن التحقيقات كشفت عن أنهما سافرا مع رجل ثالث.

وأضاف متحدث باسم الشرطة أن "ضباطا أخطروا السلطات التركية وتمكنوا من توقيف الثلاثة ومنعهم من السفر إلى سوريا. ولا يزال الثلاثة محتجزين في تركيا".

وقال أندي مور مراسل بي بي سي إن التطور يأتي بعد "تبادل اتهامات" بين الشرطة البريطاية ومسؤولين أتراك بعد اختفاء ثلاث فتيات من لندن سافرن إلى اسطنبول ويعتقد أنهن سافرن من هناك للانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا.

وأدى اختفاء الفتيات إلى انتقادات من نائب رئيس الوزراء التركي ، الذي قال إن المسؤولين في بلاده لم يصلهم تحذير كاف بشأن اختفائهن.

وقالت الداخلية البريطانية إنه يوجد نحو 600 بريطاني "تبحث" عنهم السلطات في سوريا.

وعلمت بي بي سي أن نحو مئة متطوع غربي - بعضهم من البريطانيين - يقاتلون مع القوات الكردية، بينما يعتقد أن 500 بريطاني سافروا للانضمام إلى تنظيم "الدولة الاسلامية".