محاكمة رئيسة الحكومة التايلاندية السابقة بتهمة الإهمال

مصدر الصورة AFP
Image caption وجهت لينغلاك تهمة الاهمال

قررالقضاء التايلاندي المضي قدما في محاكمة رئيسة الحكومة السابقة ينغلاك شيناوات بتهمة الاهمال فيما يتعلق بخطة لدعم اسعار الرز، وذلك في قضية قد يحكم عليها فيها بالسجن عشر سنوات.

ويعتبر القرار خطوة جديدة أخرى في ملاحقة ينغلاك، أول رئيسة حكومة في تاريخ تايلاند وشقيقة رئيس الحكومة الأسبق ثاكسين شيناوات، قد تنتهي بالقضاء على نفوذ أسرتها السياسي.

يذكر ان الشقيقين شيناوات والأحزاب الموالية لهما قد فازوا في الانتخابات التي أجريت في تايلاند منذ عام 2001.

وقال القاضي فيرافول تاونغسوان في محكمة بانكوك العليا "قررت لجنة القضاة أن هذه القضية تقع ضمن صلاحياتها، ولذا فنحن نقبل النظر في القضية"، مضيفا أن المرافعة الأولى ستكون في الـ 19 من أيار / مايو المقبل.

وكان الادعاء العام قد رفع دعوى جنائية ضد ينغلاك في شباط / فبراير الماضي متهما إياها "بالإهمال في اداء واجباتها" فيما يتعلق بادارة برنامج دعم أسعار الرز الذي دفع بموجبه سعر يبلغ ضعف سعر السوق للمزارعين في المناطق التي تتمتع بها رئيسة الحكومة بتأييد كبير.

ولكن البرنامج كلف مليارات الدولارات، وأدى في نهاية المطاف إلى احتجاجات اطاحت بحكومة ينغلاك وانتهت بالانقلاب العسكري الذي وقع في أيار / مايو الماضي.

ولم تحضر ينغلاك جلسة المحكمة يوم الخميس، ولكن يتعين عليها قانونا حظور المرافعة الأولى.

المزيد حول هذه القصة