التوصل لاتفاق نووي وشيك مع إيران "غير مرجح"

مصدر الصورة Reuters
Image caption رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي (الثاني من اليمين) يتحدث مع فريقه قبل جلسة التفاوض مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن البرنامج النووي الايراني

من غير المرجح أن تتوصل القوى العالمية الست إلى اتفاق إطاري وشيك مع إيران بشأن برنامجها النووي خلال الأيام المقبلة، حسب تصريحات مفاوض أوروبي بارز.

نقلت وكالة رويترز عن المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، قوله إنه لا تزال هناك خلاف بشأن القضايا الرئيسية.

وتجرى حاليا مفاوضات بين إيران ومجموعة 5+1 بشأن الملف النووي الإيراني، ومن المأمول أن تنتهي باتفاق إطاري قبل نهاية الشهر الحالي.

وتضم مجموعة 5+1 الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وهي الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين إضافة إلى ألمانيا.

وقال المفاوض الأوروبي "على عكس ما يقوله الإيرانيون فيما يتعلق بالاتفاق على 90 بالمئة من بنود الاتفاقية، فإن هذا ليس صحيحا."

وأضاف "لسنا قريبين من التوصل لاتفاق".

وحمل إيران مسؤولية عدم التوصل إلى "حل وسط."

وحسب التقارير فإن المفاوضات الحالية تجرى بشأن مشروع اتفاق يقضي بأن تخفض عدد أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم بنحو 40 بالمئة على الأقل لمدة عقد من الزمن، مقابل رفع تدريجي للعقوبات التي تعيق الاقتصاد الإيراني.

والتقى وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف لليوم الرابع على التوالى اليوم الخميس.

وقال كيري عقب اللقاء "نسعى للتوصل لحل بشأن القضايا الشائكة، لكننا حققنا تقدما."

أما ظريف فقال"حققنا تقدما في المحادثات، لكن حل بعض القضايا يتطلب مزيدا من المفاوضات. وسوف نستمر في المحادثات طالما كان ذلك ضروريا."

وأكد نائب وزير الخارجية الإيراني حميد رضا حاجي أن هناك عددا من النقاط العالقة.

وأضاف: "على عكس ما يعتقد الكثيرون بأننا نناقش قضية واحدة، فهذا غير صحيح. نحن نناقش العديد من القضايا، وعدم الاتفاق على كل شيء يعني أننا لم نتفق على أي شيء."

المزيد حول هذه القصة