باكستان: لم نقرر الانضمام إلى التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن بعد

مصدر الصورة AFP
Image caption باكستان تقول إنها ستدافع عن وحدة الأراضي السعودية بأي ثمن.

قال وزير الدفاع الباكستاني، خواجة آسف، إن بلاده لم تتخذ بعد قرارا بعد بشأن المشاركة في التحالف الذي تقوده السعودية في حربها ضد الحوثيين وحلفائهم في اليمن.

لكن الوزير الباكستاني عبر في الوقت نفسه عن التزام بلاده بالدفاع عن وحدة الأراضي السعودية وقال إن بلاده ستدافع عن سيادة السعودية "بأي ثمن"، ولكنه استبعد تدخلا فوريا في العمل العسكري، الذي تقوده الرياض ضد الحوثيين.

وشرعت السعودية الخميس في شن غارات جوية دفاعا عن حكومة الرئيس، عبد ربه منصور هادي، أمام تقدم المتمردين الحوثيين وحلفائهم من حزب المؤتمر الشعبي واتباع الرئيس السابق علي عبد الله صالح نحو مدينة عدن.

وأضاف آسف في خطاب أمام البرلمان: "لا نريد أن نكون طرفا في توسع النزاع، بل نريد أن نحتويه"، مشيرا إلى مخاوف من أن تثير الحرب التوتر الطائفي في باكستان والعالم الإسلامي.

وكان سفير السعودية في واشنطن أفاد الخميس بأن باكستان من بين 10 دول مستعدة للمشاركة في الحملة العسكرية التي تقودها الرياض دفاعا عن الحكومة اليمنية.

مصدر الصورة AFP
Image caption شرعت السعودية الخميس في شن غارات جوية دفاعا عن حكومة الرئيس، عبد ربه منصور هادي، أمام تقدم الحوثيين وحلفائهم.

وتعد باكستان حليفا قويا للسعودية، ولكنها لم تعلن انضمامها للحملة العسكرية، التي أثارت حفيظة الجارة إيران، التي يعتقد أنها تدعم الحوثيين.

وأوضح وزير الدفاع الباكستاني أنه بلاده "تعهدت بالدفاع عن سلامة التراب السعودي فحسب"، قائلا: "إذا تعرضت سيادة السعودية أو وحدة ترابها للتهديد، لا سمح الله، فإن باكستان ستدافع عنه بأن ثمن".

المزيد حول هذه القصة