هجوم مسلح على فندق في مقديشو

مصدر الصورة AFP
Image caption شهدت العاصمة الصومالية هجوما على فندق آخر أواخر الشهر الماضي.

اقتحم مسلحون يعتقد بانتمائهم لحركة الشباب الإسلامية فندقا شهيرا وسط العاصمة الصومالية مقديشو.

وتمكن المسلحون من اقتحام فندق مكة المكرمة بعد قيام انتحاري بتفجير سيارة مفخخة أمام مدخل مبنى الفندق.

ويقول مراسل بي بي سي في مقديشو إن المقاتلين لا يزالون في داخل المبنى، وثمة إطلاق نار كثيف في المنطقة.

وتحدثت تقارير عن سقوط ضحايا في الانفجار واطلاق النار.

وهذه ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها الجماعة، التي تقوم بهجمات متكررة في مقديشو، فندقا هناك.

وعادة ما تستهدف الفنادق لوجود السياسين والشخصيات البارزة ورجال الأعمال فيها.

وكان ما لا يقل عن 20 شخصا، بينهم مسؤولون بارزون، قتلوا في هجوم على فندق "سنترال" بوسط العاصمة الصومالية مقديشو، أواخر الشهر الماضي .

وهوجم الفندق بالاسلوب ذاته عبر تفجير سيارة مفخخة وتفجير انتحاري، قبل أن يقتحم مسلحون مسجد الفندق ويفتحون النار أثناء صلاة الجمعة.

وأعلنت حركة الشباب الإسلامية المتشددة مسؤوليتها عن هذا الهجوم حينذاك. وتحاول الحركة انتزاع السيطرة على الصومال من الحكومة التي تدعمها الأمم المتحدة بعد أن أرغمتها القوات الحكومية المدعومة بقوات من الإتحاد الأفريقي على الخروج من المدن والبلدات الرئيسية في الصومال.

المزيد حول هذه القصة