مباحثات تاريخية "صريحة ومثمرة" بين أوباما وراؤول كاسترو رئيس كوبا

مصدر الصورة AFP
Image caption وصف كاسترو اوباما بأنه رجل صادق.

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن اجتماعه مع الرئيس الكوبي راؤول كاسترو يمكن أن يكون نقطة تحول ليس فقط في علاقات بلاده مع كوبا بل ومع بقية أمريكا اللاتينية.

وكانت المباحثات بين أوباما وكاسترو، على هامش قمة الأمريكتين في بنما، هي الأولى بين زعيمين للبلدين خلال أكثر من نصف قرن.

ووصف أوباما المباحثات بأنها كانت "صريحة ومثمرة". وأكد أن واشنطن ليست مهتمة في تغيير نظام الحكم في كوبا.

وكان الرئيس كاسترو قد وصف أوباما بأنه رجل صادق يمكن الوثوق فيه.

وليس من الواضح متى سوف تتخذ الخطوات التالية في المصالحة الدبلوماسية بين البلدين.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

غير أن مراسلا لبي بي سي في بنما يقول إنه يبدو أنه من المتعذر الارتداد عن عملية المصالحة.

وقال أوباما، في كلمته أمام قمة الأمريكيتين، إنه يرغب في التركيز على المستقبل وعدم الدخول في معارك أيديولوجية.

أما الرئيس الكوبي فطالب في خطابه أمام القمة برفع الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة على بلاده.