الأمريكيون "يشتكون" لدى روسيا بعد أن اعترضت طائرات روسية طائرة استطلاع أمريكية قرب المجال الجوي الروسي

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يقول الأمريكيون إن عملية الاعتراض كانت "تتسم بالخطورة" و"تفتقر للمهنية"

قال مسؤولون أمريكيون إنهم سيتقدمون بشكوى رسمية لدى الحكومة الروسية بسبب اعتراض طائرات حربية روسية طائرة استطلاع أمريكية كانت تحلق في الأجواء الدولية قرب المجال الجوي الروسي.

وقع الحادث فوق بحر البلطيق في السابع من الشهر الحالي، حسبما قالت قيادة القوات الأمريكية في أوروبا التي وصفت عملية الاعتراض بأنها كانت "تتسم بالخطورة" و"تفتقر للمهنية."

ويقول مسؤولون أمريكيون إن طائرة الاستطلاع كانت تحلق في الأجواء الدولية وقت اعتراضها.

من جانبها، نفت وزارة الدفاع الروسية أن يكون أي من طياريها قد ارتكب أي خطأ، حسبما جاء في وسائل الاعلام الروسية.

وقال الجنرال الروسي ايغور كوناشنيكوف إن الطائرة الأمريكية كانت "تقترب بشكل ثابت نحو الحدود الروسية"، حسبما جاءت به وكالة انترفاكس للأنباء.

وأضاف الجنرال كوناشنيكوف أنه نتيجة لذلك، "أمرت طائرة حربية روسية بالاقلاع واعتراض الطائرة الأمريكية."

وقال "وعند وصولها الى مسافة قريبة من الطائرة الأمريكية، قامت بالتحليق حولها"، غيرت الطائرة الأمريكية اتجاهها بعد ذلك.

لكن المسؤولين الأمريكيين يقولون إن المقاتلة الروسية اعترضت طائرة الاستطلاع بسرعة كبيرة من الخلف، ثم قامت باستخدام "مناورات تفتقر للسلامة والمهنية" على مسافة قريبة جدا منها.

وكانت دول البلطيق (أستونيا وليتوانيا ولاتفيا) قد اتهمت روسيا عدة مرات في الاشهر الماضية بانتهاك حدودها.