جنوب أفريقيا: نهب متاجر لأجانب الافارقة في جوهانسبرغ

مصدر الصورة AFP
Image caption تتزايد مؤخرا ظاهرة العداء للأجانب في جنوب أفريقيا

تعرضت عدة متاجر يمكلها أجانب افارقة للنهب شرق الأحياء الواقعة شرق مدينة جوهانسبرغ أكبر مدن جنوب أفريقيا.

وهوجمت المتاجر ونهبت خلال ساعات المساء في واحدة من حلقات الحوادث التى يتعرض لها الأجانب ومصالحهم في جنوب افريقيا.

وأطلقت الشرطة القنابل المسيلة للدموع والطلقات المطاطية لتفريق حشود قامت بنهب المتاجر بينما قام نحو 200 أجنبي بالاحتماء داخل مركز للشرطة.

وبدأت أعمال نهب واسعة لمتاجر الأجانب في جوهانسبرغ مساء الخميس كما أحرقت حشود مبنى وسيارة لأجانب.

وندد حاكم مقاطعة كيداني الجنوب افريقية الأحداث وقال "ينبغي على كل مواطن محب لبلده أن يدين ما جرى ويقف في وجهه".

وأضاف "لايمكن لنا أن ننعزل عن بقية العالم بينما ينفتح الأخرون في نطاق ما يعرف بالعولمة".

وفرقت الشرطة مجموعة من الأجانب احتشدوا صباح الجمعة تنديدا بأحداث اليوم السابق مسلحين بالعصي لحماية أنفسهم.

وشارك نحو 10 ألاف شخص في مسيرة في مدينة ديربان صباح الجمعة تنديدا بالعنف والعنصرية.

من جانبه ندد الرئيس جاكوب زوما بالأحداث واعتبرها تعكس ظاهرة العداء للأجانب في البلاد ووصفها "بالصادمة".

وكان ملك قبائل الزولو غودويل زويليثينين قد تعرضت لاتهامات بدعم ظاهرة عداء الاجانب في البلاد بعدما نقل عنه تصريحات قال فيها "ينبغي على الأجانب أن يغادروا البلاد".

ولاحقا نفى الملك هذه التصريحات وزقال إنها حرفت ولم تنقل بأمانة.

المزيد حول هذه القصة