مغربي يضرم النار في نفسه في ألمانيا احتجاجا على عدم منحه اللجوء السياسي

مصدر الصورة EPA
Image caption أتت الشرطة بسرعة وأطفأت النيران التي أضرمها المغربي في نفسه

أضرم مغربي النار في نفسه احتجاجا على عدم منحه اللجوء السياسي في ألمانيا.

وأعلن المغربي البالغ من العمر 36 عاما عن محاولته الانتحار في مكالمة هاتفية مع الشرطة قبيل ترحيله يوم الاثنين من قبل السلطات الألمانية.

وعندما أضرم المغربي النار في نفسه مساء السبت في أحد الشوارع، سارع بعض المارة إلى إطفاء النار قبل أن تأتي الشرطة وتطفئ النار باستخدام مطفأة حرائق.

ونقل الرجل إلى المستشفى مصابا بحروق بالغة في بلدة لينغن بولاية ساكسوني السفلى ثم رحل إلى مستشفى متخصص في معالجة الحروق.

وأصبحت ألمانيا وهي أكثر بلد أوروبي سكانا قبلة مفضلة لطالبي اللجوء.

وارتفعت طلبات اللجوء إلى 60 في المئة السنة الماضية أي أكثر من 200 ألف شخص.

ومن المتوقع أن تتزايد طلبات اللجوء هذه السنة.