إحياء ذكرى معركة جاليبولي في تركيا

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption معركة جاليبولي كانت أولى المعارك التي تكبدت فيها القوات الأسترالية والنيوزيلندية خسائر فادحة

تقام الجمعة في شبه جزيرة جاليبولي غربي تركيا احتفالات خاصة لاحياء الذكرى المئوية للمعركة الكبيرة التي وقعت هناك عقب محاولة القوات الحليفة غزو أراضي الامبراطورية العثمانية ابان الحرب العالمية الأولى.

وسيحضر الاحتفالات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ورئيسا حكومتي استراليا ونيوزيلندا وولي العهد البريطاني الأمير شارلز وابنه الأمير هاري وآخرون.

وكان نحو 141 الف عسكري قد قتلوا في المعركة بضمنهم 86 الفا من العسكريين الأتراك و55 الفا من عسكريي الحلفاء منهم عشرة آلاف جندي استرالي ونيوزيلندي الذين سيحضر عدد من أقاربهم الاحتفالات.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption فقدت الامبراطورية العثمانية نحو 86 الف من جنودها في المعركة

وكانت قوات الحلفاء قد نزلت الى ساحل شبه جزيرة جاليبولي الواقعة اليوم في الجزء الأوروبي من تركيا في نيسان / أبريل 1915 بهدف التوغل في البر التركي والاستيلاء على مدينة اسطنبول من أجل اجبار العثمانيين الذين كانوا يخوضون الحرب إلى جانب المانيا على الاستسلام.

ولكن عملية الغزو فشلت في تحقيق اهدافها، إذ لم يتمكن الحلفاء من التوغل الا بضعة كيلومترات.

ولم يتمكن أي من الطرفين تحقيق نصر حاسم واضطر الحلفاء إلى الانسحاب في كانون الثاني / يناير 1916.

وشهدت معركة جاليبولي بزوغ نجم القائد العسكري التركي مصطفى كمال، الذي يعود له الفضل في تأسيس الجمهورية التركية الحديثة على أشلاء الامبراطورية العثمانية.