اعتقالات وأعمال عنف اثناء احتجاجات في مدينة بالتيمور الأمريكية على وفاة رجل أسود رهن الاعتقال

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption دأب المحتجون على التظاهر كل يوم منذ وفاة غراي

اعتقلت الشرطة بمدينة بالتيمور في ولاية ماريلاند الأمريكية 12 شخصا إثر أعمال عنف وقعت خلال تظاهرات خرجت في المدينة.

وكان أكثر من ألف متظاهر قد ساروا في شوارع بالتيمور في واحدة من أكبر الاحتجاجات التي تشهدها المدية ذات الـ 620 الف نسمة على وفاة الرجل الاسود فريدي غراي في المعتقل بعد أن القت الشرطة عليه القبض.

وأظهرت بعض المقاطع المصورة المتظاهرين وهم يحطمون نوافذ سيارات للشرطة، ويرشقونها بالحجارة.

كما أظهرت المقاطع بعض المتظاهرين وهم يشتبكون مع رجال الأمن.

وخرجت احدى المظاهرات من المشروع السكني الذي اعتقلت الشرطة فيه فريدي غراي في الثاني عشر من الشهر الحالي.

وقد أصيب غراي إثر اعتقاله بأضرار في حبله الشوكي، وتوفي فاقدا للوعي بعد اسبوع من ذلك.

وقد جمد ستة من رجال الشرطة من العمل، فيما تجري شرطة المدينة تحقيقا داخليا في الظروف المحيطة بوفاة غراي.

يذكر أن قضية غراي الذي كان يبلغ من العمر 25 عاما هي الأخيرة في سلسلة من القضايا التي شهدت موت رجال سود اثناء وبعد اعتقالهم من قبل الشرطة في الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة، وهي قضايا الهبت احتجاجات غاضبة في العديد من المدن اتهم فيها المحتجون الشرطة بالوحشية.

وقد شهدت بالتيمور احتجاجات يومية منذ وفاة غراي، ولكن مظاهرات السبت كانت الأكبر.