قتلى في هجوم للجيش بقرى وسط نيجيريا

مصدر الصورة AFP
Image caption الجيش نفى مقتل أي مدني في الهجوم

أفادت تقارير من وسط نيجيريا بأن قوات تابعة للجيش وصلت في أربعين عربة عسكرية إلى عدة بلدات وأطلقت النار عشوائيا فقتلت عددا من الأهالي، وأحرقت بيوتهم.

ويعتقد أن ما قام به الجيش هو انتقام من هجوم قتل فيه عدد من الجنود على يد مجموعة تحترف سرقة الماشية من المزارعين.

ونفى الجيش قتل القرويين، ولكنه قال إن إحدى وحداته كانت في مهمة لمنع مليشيا وعصابات من ترويع الناس.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المسؤول العسكري، إيكيديشي إيويها، قوله: "بعد سلسلة من الهجمات على منطقة تابارا، قمنا بعملية لطرد عصابات كانت هناك".

وأضاف أن الجنود اشتبكوا مع عناصر العصابات وقتلوا عددا منهم.

ونفى إيويها مقتل أي مدني، بعدما تحدثت وسائل إعلام محلية عن 30 قتيلا في الهجوم على مناطق كاداركو وكورمي ووداتا الجمعة والسبت.

وشهدت المناطق التي وقع فيها هجوم الجيش صراعات طائفية وأعمال عنف، خلفت مئات القتلى في الأعوام الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة