أول زعيم أسود يترأس حزب المعارضة في جنوب إفريقيا

مصدر الصورة AFP
Image caption مموسي مايمان عضو حديث في حزب التحالف الديمقراطي

انتخب حزب التحالف الديمقراطي، حزب المعارضة الرئيسي في جنوب أفريقيا، مموسي مايمان رئيسا له ليصبح أول زعيم أسود البشرة يترأس الحزب.

ويخلف مايمان، 34 عاما، هيلين زيلي، التي استقالت من رئاسة الحزب فجأة الشهر الماضي.

وانتخب مايمان خلال مؤتمر الحزب في بورت إليزابيث.

وقال أندرو هاردينغ، مراسل بي بي سي، إن حزب التحالف الديمقراطي خاض معركة طويلة ضد تصورات تصفه بأنه حزب أبيض يمثل أولئك المستفيدين من العنصرية.

وكانت نسبة الأصوات المؤيدة للحزب قد زادت خلال انتخابات عام 2014، لكنه واجه صعوبات في تقديم نفسه كبديل لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي، الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا منذ انتهاء حقبة التفرقة العنصرية.

وأضاف مراسلنا أن زيلي اقترحت على الحزب ضرورة اختيار زعيم أسود إذا كان الحزب يرغب في أن يحل محل حزب المؤتمر الأفريقي.

وقالت لصحيفة "سيتيزن" إنها تشعر "بارتياح" لأنها لم تعد زعيمة للحزب، لكنها ستواصل حملتها من أجله.

وأضافت :"سأفعل ما تود الرئاسة الجديدة للحزب أن أفعله بدون السعي إلى القيادة في الخفاء أو التدخل."

مصدر الصورة AFP
Image caption أنصار مايمان استقبلوا انتخابه رئيسا للحزب بالرقص والغناء خارج مقر الحزب

يذكر أن مايمان تقدم بسرعة داخل الحزب، بعد أن انضم اليه في عام 2009.

ويقول معارضون إنه صغير جدا ويفتقر للخبرة كي يكسر قبضة حزب المؤتمر الأفريقي في السيطرة على السلطة في البلاد.

حقائق عن مموسي مايمان

- ولد عام 1980 في بلدة ساويتو في جوهانسبرغ، حيث كان يعيش نيلسون مانيلا لسنوات.

- درس في جامعات في جنوب أفريقيا وويلز، وحصل على درجتي الماجستير في اللاهوت وعلم النفس.

- التقى زوجته نتالي، وهي من ذوات البشرة البيضاء، في إحدى الكنائس.

- يتحدث ست لغات.

- ويقضي عطلات نهاية الأسبوع في الوعظ في إحدى كنائس جوهانسبرغ.

المزيد حول هذه القصة