"إعدام" وزير الدفاع في كوريا الشمالية بتهمة "عدم إظهار الولاء لزعيم البلاد

مصدر الصورة AFP
Image caption المعلومات المتوفرة عن هيون شحيحة، لكن يعتقد أنه كان نافذا بين طبقة الصفوة السياسية في كوريا الشمالية.

اُعدم وزير الدفاع في كوريا الشمالية هيون يونغ- كول، حسبما أبلغ جهاز الاستخبارات في كوريا الجنوبية البرلمان.

وقالت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية إن النواب اُبلغوا بأن هيون قتل يوم 30 من الشهر الماضي.

ويعتقد بأن الوزير اتُهم بإبداء عدم الولاء لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون.

وقالت الوكالة إن الوزير واجه اتهامات بالخيانة بعد أن غلبه النوم في لقاء عسكري حضره الزعيم الكوري الشمالي.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقالت وسائل إعلام في كوريا الجنوبية إن هيون أزيح من منصبه ثم أعدم باطلاق النار عليه من مدفع مضاد للطائرات.

ومن المستحيل التحقق من صحة التقارير الواردة من كوريا الشمالية.

وكان هيون قد عين وزيرا للدفاع في 2012 بعد ما اعتبرت حملة تطهير طالت مسؤولين.

ويعتقد بأنه رقي إلى رتبة الجنرال في عام 2010، غير أنه المعلومات عنه شحيحة.

وشغل عضوية لجنة تنظيم جنازة الزعيم الكوري الشمالي الراحل كيم جونغ- إيل في شهر ديسمبر/ كانون الأول عام 2011، في إشارة على أنه كان له دور نافذ بين الصفوة السياسية في البلاد.

المزيد حول هذه القصة