مقتل 55 على الأقل في هجومين لبوكو حرام شمال شرقي نيجيريا

مصدر الصورة Reuters
Image caption جنود نيجيريون في مايدوغوري

قتل 55 شخصا على الأقل في هجومين لمسلحي حركة بوكو حرام الاسلامية المتشددة استهدفا قريتين تقعان قرب مدينة مايدوغوري في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا هذا الأسبوع، حسبما افاد سكان ومسؤولون محليون.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول في سلك المتطوعين يدعى أباشا زيناري قوله إن "مسلحي بوكو حرام هاجموا قريتي بالي وكاياملا، حيث قتلوا 55 شخصا على الأقل وأضرموا النار في عدة بيوت بعد نهبها، توجهوا بعدها إلى ضواحي مايدوغوري حيث سحقهم الجيش."

وأضاف "قتلوا 30 شخصا في بالي و25 في كاياملا."

من جانبه، قال أحد سكان قرية بالي يدعى حسيني آري إن القرية دفنت يوم الخميس 25 جنازة لاشخاص قتلوا في الهجوم الذي وقع في اليوم السابق، فيما نقل جرحى الهجوم الى المستشفيات.

وكانت مجموعة من مسلحي الحركة قد هاجمت في وقت متأخر من يوم الأربعاء مدينة مايدوغوري ذاتها، ولكنها ردت على أعقابها من قبل قوات متمركزة في معسكر يقع خارج المدينة حسب ما أفاد به الجيش النيجيري وسكان محليون.

وقالت مصادر إن 3 جنود على الأقل و6 متطوعين علاوة على العشرات من مسلحي بوكو حرام قتلوا في المعارك التي دارت في مايدوغوري الأربعاء.