عرض المزيد من الوثائق المصادرة من منزل بن لادن

Image caption نشرت الوثائق في موقع خاص تابع للحكومة الأمريكية

أطلق مسؤولون أمريكيون مجموعة من الوثائق يقولون إنه عثر عليها خلال الغارة على المجمع الذي كان يقيم فيه زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في عام 2011.

وتمكنت قوة أمريكية خاصة حينها من قتل بن لادن ومصادرة هذه الوثائق التي أطلق عليها المسؤولون الأمريكيون اسم "رف كتب أسامة بن لادن".

وضمت المجموعة فضلا عن مراسلات بالعربية، كتبا باللغة الانجليزية لبوب وودوارد ونعوم تشومسكي ومؤلفين آخرين في الاقتصاد والعلم العسكري.

وقد يطلق المزيد من الوثائق في وقت لاحق.

مصدر الصورة AFP
Image caption صودرت الوثائق اثناء الغارة على المجمع الذي كان يسكنه بن لادن في أبوت آباد في باكستان.

وقال مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية (ODNI) أنه كانت هناك مراجعة وتدقيق شديد في هذه الوثائق قبل إطلاقها لرؤية الجمهور.

وتشمل الوثائق عددا من الرسائل والملاحظات المترجمة ومواد أخرى تفصيلية عن عمليات القاعدة. وتوفرت نسخة أخرى باللغة العربية من العديد من الوثائق.

وثمة قسم خاص حمل عنوان "مواد تتعلق بفرنسا"، يتضمن عددا من التقارير الأكاديمية والمقالات عن الجيش والسياسة والاقتصاد في فرنسا.

وتضمنت الوثائق أيضا وثيقة وصفت بأنها "دليل الوقاية من الانتحار"، وعددا من الكتب باللغة الانجليزية، من بينها كتاب بوب وودوارد "حروب أوباما" وعددا من الخرائط وعددا قليلا من أدلة ألعاب الفيديو.

و قال جيفري أنكوكايتيس المتحدث باسم مكتب مدير الاستخبارات الوطنية إن "الوثائق أطلقت في أعقاب دعوة الرئيس الأمريكي أوباما لشفافية أكبر".

Image caption تعرض الوثائق مترجمة إلى اللغة الانجليزية على الانترنت.

وأضاف إن "الجهاز الاستخباري سيراجع مئات الوثائق الأخرى في المستقبل القريب، لتصنيفها ونشرها".

وأوضح المتحدث أنه سينشر "كل الوثائق التي لن يؤذي نشرها العمليات الجارية ضد تنظيم القاعدة، او المتعاطفين معه".

وبعض الوثائق كانت مصنفة سابقا لاستخدام المحققين الفيدرالين.

وكان بعض الوثائق التي عثر عليها في الغارة على بن لادن قد عرض في جناح البحوث في الأكاديمية العسكرية الأمريكية في ويست بوينت.

المزيد حول هذه القصة