قضية جيسون رضائيان: القضاء الإيراني يبدأ محاكمة مراسل واشنطن بوست بتهمة التجسس

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

يبدأ القضاء الإيراني الثلاثاء محاكمة صحفي أمريكي من أصل إيراني بتهمة التجسس.

وكان الصحفي جيسون رضائيان، الذي يعمل في صحيفة واشنطن بوست قد قبض عليه في إيران قبل 10 شهور.

وحسب القانون الإيراني، فإن العقوبة التي يلقاها، في حالة إدانته بالتهم الموجهة إليه، قد تصل إلى السجن لمدة 20 عاما.

وقالت محامية رضائيان إن النيابة لم تقدم أي دليل يثبت الاتهامات الموجهة لموكله.

وتصف الحكومة الأمريكية وصحيفة واشنطن بوست الاتهامات بأنها سخيفة ودعتا إلى إطلاق رضائيان فورا.

ويقول مراسل لبي بي سي في واشنطن بأن القضية تتسم بحساسية بالغة لأنها تفجرت خلال المفاوضات بين إيران والدول الكبرى بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وتشمل قائمة الاتهامات الموجهة إلى رضائيان "نشر دعاية ضد المؤسسة" و"التعاون مع حكومات معادية" و"جمع معلومات بشأن السياسة الداخلية والخارجية وتقديمها إلى أفراد لهم نوايا خبيثة."

وقالت ليلى إحسان، محامية جيسون، إن الادعاء العام لم يقدم أي دليل على الاتهامات ضد موكلها.

ويحمل رضائيان الجنسيتين الإيرانية والأمريكية، وهو متزوج من إيرانية.

وفي وقت سابق، وصف مارتن بارون، المحرر التنفيذي لصحيفة واشنطن بوست، التهم الموجهة إلى المراسل بأنها "عبث".

مصدر الصورة EPA
Image caption صورة التقطت لرضائيان وزوجته الإيرانية في قاعة المؤتمرات الصحفية في وزارة الخارجية الإيرانية عام 2013.

المزيد حول هذه القصة