سحب الجنسية الكندية من المنضمين "للدولة الاسلامية"

مصدر الصورة AFP
Image caption تقول الشرطة الكندية إن أكثر من 100 كندي التحقوا بصفوف "الدولة الاسلامية"

دخل حيز التنفيذ في كندا يوم الجمعة قانون جديد يخول الحكومة سحب الجنسية الكندية من الذين يدانون بالارهاب والخيانة والتجسس وحمل السلاح ضد القوات الكندية.

وتتعلق الفقرة الأخيرة بالكنديين الذين يتوجهون إلى سوريا والعراق للانضمام الى تنظيم "الدولة الاسلامية" الذي يحارب ضد ائتلاف تقوده الولايات المتحدة ويضم كندا.

ويشعر نواب البرلمان الكندي بالقلق ازاء الاعداد المتزايدة من الشباب الكنديين الذين يتوجهون الى الشرق الأوسط للقتال في صفوف "الدولة الاسلامية."

وتقول الشرطة الكندية إن أكثر من 100 كندي التحقوا بصفوف "الدولة الاسلامية"، بمن فيهم 12 من الشبان والفتيات الذين حاولوا التوجه الى المنطقة هذه السنة.

ولا يسري القانون الجديد الا على الكنديين الذين يحملون جنسية دولة أخرى.

المزيد حول هذه القصة