عشرات القتلى والجرحى في هجوم لبوكو حرام على مايديغوري

مصدر الصورة AFP
Image caption التحصينات الدفاعية منعت المهاجمين من التقدم

لقي 13 شخصا على الأقل مصرعهم وإصيب أخرون عندما انفجرت قنبلة داخل مسجد في بلدة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا.

وجاء الهجوم بعد ساعات من هجوم ليلي على تخوم المدينة شنه مقاتلو جماعة بوكو حرام.

وقال شهود عيان إن انتحاريا فجر نفسه داخل مسجد في مدينة مايدوغوري فقتل 13 شخصا وأصاب اكثر من 30 أخرين.

يأتي ذلك بعد يوم واحد من تولي محمد بخاري رئاسة البلاد والذي تعهد بسحق جماعة بوكو حرام ونقل مركز قيادة العمليات العسكرية إلى مايدوغوري للتركيز على العمليات ضد الجماعة.

ووفي هجوم سابق أطلق مسلحو بوكو حرام قذائف أر بي جي على الأحياء الجنوبية للمدينة عند الساعة الثالثة صباحا بالتوقيت المحلي محاولين اقتحامها لكن تحصينات دفاعية منعت المهاجمين من التقدم وعبور الخنادق الدفاعية التى حفرت حول المدينة.

وقال مصدر عسكري إن الهجوم وقع اثناء الليل على طريق دامبوا على بعد عشرة كيلومترات من مايدوغوري.

جاء الهجومان في اعقاب تفجيرين متزامنين وقعا صباح الجمعة في بلدة تاشان ألادي النائية بولاية بورنو مما أدى إلى مقتل 7 أشخاص على الأقل.

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة النيجيرية أبوجا إن الهجومين ربما إعلان من بوكو حرام عن عزمها الاستمرار على نهجها السابق رغم الهجمات الأخيرة للجيش على معاقلها.

وخلال السنوات الماضية تقاتل الجماعة التى توصف "بالمتشددة" بهدف إنشاء إمارة إسلامية وتحكيم الشريعة في شمال شرق نيجيريا حسب ما يعلن قادتها.