اسبانيا تستضيف قوة أمريكية للتدخل السريع في افريقيا وأوروبا والشرق الأوسط

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قالت نائبة رئيسة الحكومة الاسبانية ثريا ساينز دي سانتاماريا إن "هدف الاتفاق هو المساهمة في استقرار المنطقة والامن المشترك في افريقيا وأوروبا والشرق الأوسط"

وافقت اسبانيا على استضافة قوة أمريكية للتدخل السريع شكلت للتعامل مع الأزمات في إفريقيا وأوروبا ومنطقة الشرق الأوسط.

وبموجب الاتفاق، سيسمح لـ 2200 عسكري أمريكي و500 موظف مدني بالبقاء بشكل دائم في قاعدة مورون الجوية القريبة من مدينة اشبيلية.

ويكلف هؤلاء بالقيام بعمليات تهدف الى حماية السفارات الأمريكية وانقاذ المواطنين الأمريكيين والتدخل في الحروب والأزمات الانسانية.

يذكر أن قاعدة مورون تستضيف اصلا 850 من العسكريين الأمريكيين.

وقالت نائبة رئيسة الحكومة الاسبانية ثريا ساينز دي سانتاماريا إن "هدف الاتفاق هو المساهمة في استقرار المنطقة والامن المشترك في افريقيا وأوروبا والشرق الأوسط."

وقالت المسؤولة الاسبانية إن عدد الطائرات الأمريكية العاملة في القاعدة سيزاد الى 26 طائرة.

وسيصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم الاثنين الى العاصمة الاسبانية مدريد لحضور توقيع التعديل على اتفاقية 1988 للشراكة الدفاعية بين البلدين الذي سيسمح باستضافة القوة الجديدة.

ويقتضي أن يحصل التعديل على مصادقة البرلمان الاسباني، كما يجب ان تجدد اتفاقية الاستضافة سنويا.

وأكدت نائبة رئيس الحكومة الاسبانية على أن الاتفاق الجديد ينص على ضرورة أن يحصل الأمريكيون على موافقة اسبانيا قبل قيامهم بأي مهمة من قاعدة مورون التي تستخدمها القوتان الجويتان الامريكية والاسبانية بشكل مشترك منذ عام 1953.