مقتل 175 في فيضانات وانفجار بمحطة للوقود في العاصمة الغانية أكرا

مصدر الصورة epa
Image caption يقول مراسلنا إنه يعتقد أن معظم القتلى كانوا قد لاذوا بمحطة الوقود طلبا للمأوى

قال الرئيس الغاني جون ماهاما إن 175 شخصا على الأقل قتلوا من جراء السيول التي ضربت العاصمة أكرا وأدت إلى نشوب حريق في إحدى محطات الوقود.

وكان الحريق قد اندلع مساء الأربعاء فيما كان سكان العاصمة يعانون من هطول أمطار غزيرة تركت الكثيرين دون مأوى وقطعت التيار الكهربائي عن آخرين.

ويقول مراسل بي بي سي في أكرا سامي داركو إن الفيضانات والسيول عرقلت جهود الانقاذ، وقد تكون سبب اندلاع الحريق.

وأعلن الرئيس الغاني فترة حداد عام لثلاثة أيام اعتبارا من يوم الإثنين.

ويقول مراسلنا إنه يعتقد أن معظم القتلى كانوا قد لاذوا بمحطة الوقود طلبا للمأوى.

وزار الرئيس ماهاما المحطة المنكوبة ووصف ما حدث بأنه "كارثة غير مسبوقة"، متعهدا باتخاذ اجراءات مشددة لمنع البناء العشوائي في المنازل وهو ما يبدو أنه كان أحد العوامل التي أدت الى وقوع الحادث.

وقال الرئيس الغاني "أعتقد أن الوقت قد حان لإزالة المباني، وعلى الناس أن تفهم أن هذا الإجراء يعتبر ضروريا لانقاذ الآخرين."

وقررت الحكومة الغانية عقب اجتماع استثنائي صرف مبلغ 14 مليون دولار لمساعدة المتأثرين بالفيضانات.

وقد أغلقت المدارس في العاصمة وطُلب من التلاميذ التزام مساكنهم.

ويقول سامي داركو في مكتب بي بي سي أفريقيا في أكرا إن يومين من هطول الأمطار المتواصل أجبرت البلد بأكملها على أن تجثو على قدميها.

وأشار داركو إلى أن المشهد يتسم بكثير من الفوضى حيث أغلقت شوارع بأكملها إذ تسبب اندفاع المياه في حمل سيارات لتشل الحركة في المدينة ما أجبر المئات على قضاء الليل في سياراتهم مع توقف حركة السير تماما.

وأضاف أن البعض علقوا في أماكن عملهم منذ تفاقم الاوضاع التي تسببت أيضا في انقطاع التيار الكهربائي عن عدة أماكن وهو ما فاقم أزمة الطاقة التي تعاني منها البلاد.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الحريق الذي اندلع مساء الأربعاء
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أعلن الرئيس الغاني فترة حداد عام لثلاثة أيام
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الرئيس الغاني وصف الواقعة بأنها "كارثة غير مسبوقة"