مقتل 30 بتفجير استهدف سوقا شمال شرقي نيجيريا

مصدر الصورة AFP
Image caption الهجوم يحمل سمات حركة بوكو حرام الاسلامية المتشددة

قتل 30 شخصا على الأقل بانفجار قنبلة زرعت في سوق ببلدة جيميتا بولاية اداماوا شمال شرقي نيجيريا.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن شهود قولهم إن القنبلة زرعت في دراجة نارية ذات 3 عجلات كانت مركونة في السوق، وانفجرت حوالي الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش، وذلك بعد دقائق فقط من قيام انتحارية بتفجير نفسها عند نقطة تفتيش في مدينة مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو المجاورة في هجوم أسفر عن مقتل شخصين.

ونقلت رويترز عن سائق سيارة اسعاف في جيميتا قوله "لقد أخلينا 32 جثة، ونقلناها الى مستشفيين."

ولم تتبن أي جهة مسؤولية الهجوم الذي يحمل سمات حركة بوكو حرام الإسلامية المتشددة.

ويعتبر الهجوم الأحدث في سلسلة من الهجمات المماثلة التي اسفرت عن مقتل نحو 80 شخصا أعقبت تولي الرئيس النيجيري الجديد محمدو بخاري مهام منصبه الاسبوع الماضي.

ويعد بخاري، الذي زار النيجر وتشاد يومي الاربعاء والخميس، بدحر المسلحين الاسلاميين.