أول حكم بسجن شخص بتهمة الزواج القسري في بريطانيا

Image caption استمعت المحكمة لشهادة قالت إن المتهم هدد بقتل أبوها إن لم يزوجه إياها

قضت محكمة بريطانية بسجن شخص يبلغ من العمر 34 عاما من كارديف، عاصمة ويلز، بتهمة الزواج القسري.

وحكمت المحكمة على الرجل، الذي لم تحدد هويته لدواع قانونية، بالسجن 16 عاما بعد اعترافه بالزواج من سيدة تبلغ من العمر 25 عاما بالإكراه العام الماضي، كما أدانته محكمة ميرثيار كراون بتهم الاغتصاب وتعدد الزوجات والتحرش.

واستمعت المحكمة لشهادة قالت إنه هدد بقتل أبوها إن لم يزوجه إياها.

وقضت المحكمة بسجنه أربع سنوات بتهمة الزواج القسري، و12 شهرا بتهمة تعدد الزوجات و12 شهرا بتهمة التحرش تزامنا مع حكم بالسجن 16 عاما بتهمة الاغتصاب.

واستمعت المحكمة لشهادة قالت إنه أصبح مغرما بالسيدة، وهي مسلمة متدينة، وهدد بنشر مقاطع فيديو صورها سرا لها وهي تستحم كما هدد بقتل أفراد أسرتها إن أخبرت أحدا.

ووصف القاضي دانيال وليام المتهم بأنه "متغطرس ومتلاعب وغير صريح."

وكان المتهم قد اعترف بجريمته في اليوم الثاني من المحاكمة، وقال القاضي إن الجرائم بدأت عندما خطب الرجل المرأة العام الماضي وفي مارس/آيار 2014، وأخذها إلى منزله بحجة تناول الغداء مع زوجته.

"انتزعت براءتها"

Image caption أشادت ليان بينهيل، من شرطة جنوب ويلز، بشجاعة المرأة وقوتها في المضي قدما

وأضاف القاضي :"كان منزلك خاليا، وأغلقت الباب الأمامي وأسدلت الستائر، وتجاهلت توسلاتها، وألقيت هاتفها المحمول بعيدا وقيدتها وربطتها بأوشحة زوجتك."

وقال القاضي :"كبلت أيديها خلف ظهرها، مما أحدث لها كدمات ولم تستطع التنفس. وكادت تموت ثم اغتصبتها. كانت عذراء، وهو شئ كنت تعرفه وشئ استخدمته لضمان صمتها. لقد انتزعت براءتها لتضمن صمتها."

كما استمعت المحكمة لشهادة قالت إنه بعد ذلك تظاهر بأنه خطيبها على الفيسبوك، وعندما كشفت هي حادثة الاغتصاب على الإنترنت، سعى إلى إقناعها بعدم المبالغة في الأمر أبعد من ذلك."

وبعد أقل من شهر، اتصل بها وطلب منها أن تسامحه ثم اغتصبها.

وقال القاضي إنه (المتهم) قال لها إنها ستصبح زوجته وأخذها إلى مسجد، وواصل تهديده بقتل أفراد أسرتها وكشف عن مقاطع فيديو لها إن لم تستجب.

وبعد جلسة الاستماع في المحكمة، أشادت ليان بينهيل، من شرطة جنوب ويلز، بشجاعة المرأة وقوتها في المضي قدما في الدعوى.

وقالت إيوان جينكينز، رئيس وحدة مكافحة جرائم الاغتصاب والجنس في ويلز، "الزواج القسري يدمر الحياة ويدمر الأسر."

وأضاف :"نأمل في أن يبعث حكم اليوم رسالة قوية بأن الزواج القسري لن يعد محتملا في بريطانيا اليوم."

المزيد حول هذه القصة