حركة الشباب الصومالية تهاجم معسكرا للجيش الكيني

مصدر الصورة EPA
Image caption شنت حركة الشباب، التي يوجد مقرها في الصومال، الكثير من الهجمات داخل الأراضي الكينية.

هاجم مسلحو حركة الشباب الصومالية معسكرا تابعا للجيش الكيني في منطقة لوما الساحلية.

وقتل في الحادث 11 مسلحا واثنان من الجنود الكينيين.

وبحسب تقارير، فإن مسلحي الحركة المتشددة هاجموا أيضا مدرسة ومركزا صحيا.

وأجبر المسلحون مواطنين على الذهاب إلى مساجد للاستماع إلى خطبهم.

وشنت حركة الشباب أربعة هجمات في كينيا خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.

واستهدف هجومان مناطق ساحلية، بينما وقع الآخران في مناطق شمالية شرقية.

وكثيرا ما تشن الحركة، التي يوجد مقرها الرئيسي في الصومال، هجمات داخل كينيا.

وشن مسلحو حركة الشباب في أبريل/ نيسان هجوما على جامعة غاريسا، شمالي شرقي كينيا، تسبب في مقتل 148 شخصا.

وشرع المتشددون في استهداف بلدات كينية بعدما تعرضوا لهزائم في الصومال على يد قوات أفريقية تضم جنودا كينيين.

وكانت الشباب تسيطر على غالبية المناطق في العاصمة الصومالية مقديشو في الفترة بين 2007 حتى 2011.