تركيا: انتخابات جديدة "حتمية" في حال فشل تشكيل حكومة

مصدر الصورة Reuters
Image caption قال إردوغان إن سلطته كرئيس للجمهورية لم تتأثر

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن إجراء انتخابات جديدة سيكون "حتميا" في حال فشل حزب التنمية والعدالة أو حزب المعارضة الرئيسي في تشكيل حكومة خلال 45 يوما، حسب ما ينص الدستور.

وقال إردوغان في تصريح نشرته صحيفة "ميليات" إنه ينوي تكليف حزب الحرية والعدالة الذي فاز ب 41 في المئئة من أصوات الناخبين، بتشكيل الحكومة، وفي حال فشله في ذلك سيكلف الحزب الذي جاء في المرتبة الثانية، وهو حزب الشعب الجمهوري.

وقال إدروغان: لو فشل الحزبان في تشكيل ائتلاف حكومي فسيكون التوجه إلى صناديق الاقتراع حتميا.

وأضاف إردوغان "أنا لا أسمي ذلك انتخابات مبكرة، بل إعادة اقتراع".

ويتوقع أن يكلف إردوغان حزب العدالة والتنمية بتكليف الحكومة بعد تأدية البرلمان اليمين الدستورية في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال إردوغان إنه من غير المعقول ترك بلد بدون حكومة، ويجب أن لا يبقى الفراغ السياسي لفترة طويلة حتى لا يؤثر ذلك على الاستثمارات والعلاقات الدولية.

ويبقى حزب العدالة والتنمية الذي شارك إردوغان في تاسيسه أكبر الأحزاب السياسية التركية، لكن شعبيته هبطت كما اتضح من نتائج الانتخابات التي جرت في السابع من يونيو/حزيران الجاري.

وشهدت الانتخابات صعود حزب الشعب الديمقراطي الكردستاني، الذي دخل البرلمان للمرة الأولى، وكذلك حزب الحركة القومية اليميني.

وقال إردوغان إنه سيلتقي زعماء الأحزاب الأربعة التي دخلت البرلمان في أقرب وقت ممكن، وربما كان ذلك قبل تكليف البرلمان.

ويقول إردوغان، إنه بالرغم من تراجع أداء حزبه إلا أن سلطته كرئيس للجمهورية انتخب ب 52 من الأصوات عام 2014 لم تتأثر.

ويرى المحللون أن حزب العدالة والتنمية قد يشكل ائتلافا مع الحزب الثاني، وهو حزب الشعب الجمهوري، أو مع حزب الحركة القومية.

المزيد حول هذه القصة