كوريا الشمالية تقول إنها تواجه أسواء موجة جفاف منذ قرن كامل

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أثر الجفاف على مزارع الرز في كوريا الجنوبية أيضا

قالت كوريا الشمالية إنها تواجه أسوأ موجة جفاف منذ قرن كامل، مما أثار مخاوف من وقوع مجاعة بين السكان.

وقالت وكالة KCNA الكورية الشمالية الرسمية للأنباء إن المحافظات التي تنتج محصول الرز تأثرت بشكل خاص بموجة الجفاف، وإن 30 بالمئة من حقول الرز قد جفت تماما.

وكانت المجاعة التي ضربت البلاد في التسعينيات قد فتكت بمئات الآلاف من الكوريين الشماليين.

ولكن مراسلين يقولون إنه ليس من المرجح أن تؤدي موجة الجفاف الأخيرة الى هلاك الكثيرين نظرا للاصلاحات التي ادخلتها الحكومة في القطاع الزراعي.

ويقول برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة إن كوريا الشمالية تواجه نقصا دائما وكبيرا في المواد الغذائية، وإن ثلث اطفالها يعانون من سوء التغذية.

وقالت الوكالة الكورية الشمالية للأنباء إن عمليات غرس شتلات الرز قد انتهت في أكثر من 441,560 هكتارا من الحقول، ولكن 136,200 هكتارا من هذه الحقول قد جفت."

وأضافت أن حقول الرز في محافظتي هوانغهاي الشمالية والجنوبية قد تأثرت أكثر من غيرها، حيث جفت 80 بالمئة من شتلات الرز في هاتين المحافظتين.

وقالت إن محافظتي فيونغان الجنوبية وهامغيونغ الجنوبية قد تأثرتا بالجفاف بشكل كبير أيضا.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يزور احدى المزارع

وأضافت الوكالة أن "مناسيب المياه في السدود انخفضت الى حد كبير، فيما تجف الأنهار والجداول."

وقالت إن المزارعين بدأوا بزراعة محاصيل اخرى في حقول الرز الجافة "من أجل تخفيف الضرر."

وكانت كمية الأمطار التي سقطت في كوريا الشمالية في العام الماضي الأقل منذ 30 عاما.