الصين تفتح معبرا جديدا الى التبت للزائرين الهنود

مصدر الصورة AFP
Image caption كان الزائرون الهنود يواجهون صعوبات جمة في الوصول الى جبل كايلاش رغم أهميته الدينية لديهم

في مؤشر جديد إلى انفراج العلاقات بين الصين والهند، افتتحت السلطات الصينية الإثنين معبرا بريا جديدا الى اقليم التبت للزائرين الهنود الذين يرغبون في زيارة واحد من أكثر المزارات الهندوسية والبوذية قداسة.

وبالفعل، وصلت أول قافلة من الزائرين الى التبت من خلال ممر في جبال الهملايا صباح الاثنين مبتدئة بذلك رحلة تستغرق 12 يوما الى جبل كايلاش، حسبما أفادت وكالة شينخوا الصينية الرسمية للأنباء.

وكان البلدان قد اتفقا على فتح المعبر اثناء الزيارة التي قام بها الرئيس الصيني شي جينبينغ الى الهند في العام الماضي.

وقالت شينخوا إن من شأن افتتاح المعبر الجديد "تعزيز العلاقات الروحية بين البلدين."

وكان الزائرون الهنود يواجهون صعوبات جمة في الوصول الى جبل كايلاش رغم أهميته الدينية لديهم، ليس فقط بسبب موقعه النائي ولكن أيضا بسبب صعوبة الحصول على التأشيرة الصينية الضرورية للدخول الى اقليم التبت التي تفرض عليه السلطات الصينية اجراءات امن مشددة.

يذكر ان خلافا حدوديا قديما يعكر صفو العلاقات بين البلدين، ولكنهما عبرا مؤخرا عن عزمهما على حل هذه الخلافات في الزيارة التي قام بها الى بكين في أيار / مايو الماضي رئيس الحكومة الهندية نارندرا مودي.

وتسعى بكين إلى ازالة العقبات التي تقف حائلا في طريق توطيد علاقة تقول إنها قد تغير وجه النظام السياسي العالمي.