إندونيسيا ترفض استئناف الفرنسي سيرج عتلاوي الأخير على إعدامه

مصدر الصورة AFP
Image caption لم يتحدد بعد موعد تنفيذ الإعدام بحق عتلاوي

رفضت محكمة إندونيسية طلب استئناف أخير قدمه مواطن فرنسي يواجه حكما بالإعدام في جرائم تتعلق بالمخدرات.

وقالت المحكمة إنها تؤيد رفض الرئيس الإندونيسي، جوكو ويدودو، طلبا بالرأفة عن سيرج عتلاوي.

ومنح عتلاوي تأجيل تنفيذ الحكم في اللحظات الأخيرة في أبريل/ نيسان الماضي، واستبعد من مجموعة متهمين أجانب نفذ فيهم حكم الإعدام.

وأثار موقف إندونيسيا الصارم تجاه الاتجار في المخدرات انتقادات المجتمع الدولي.

وقال مكتب المدعي العام إن الطعن على رفض محاولة طلب الرأفة كان الملجأ القانوني الأخير.

لكن محاميي عتلاوي تعهدوا بمواصلة البحث عن منافذ قانونية أخرى.

ولم يتحدد بعد موعد تنفيذ حكم الإعدام، لكن السلطات الإندونيسية قالت إن الحكم لن ينفذ في شهر رمضان.

وألقت الشرطة الإندونيسية القبض على عتلاوي، وهو متزوج وأب لأربعة أطفال، في منزل بمقاطعة بانتين المعروفة باسم "مصنع حبوب النشوة" بوسائل الإعلام المحلية.

وأدانته محكمة عام 2007 بالاتجار في 551 رطلا (250 كيلوجرما) من حبوب الهلوسة و306 أرطال من الميثامفيتامين.

ومنح عتلاوي تأجيل تنفيذ الحكم في مايو/ آيار الماضي، حيث لا يزال الطعن على رفض طلب الرأفة قرار لم يبت فيه بالمحاكم في إندونيسيا.

وتتبنى فرنسا موقفا صارما ضد عقوبة الإعدام، وحذر الرئيس فرنسوا هولاند من "عواقب دبلوماسية" في حالة تنفيذ الحكم بحق عتلاوي.

المزيد حول هذه القصة