أزمة ديون اليونان: منطقة اليورو ترفض تمديد برنامج الانقاذ

مصدر الصورة
Image caption في اليونان اصطف الناس أمام المصارف وسط مخاوف أن يبدأ البنك المركزي في وضع قيود على سحب النقود

رفض وزراء مالية منطقة اليورو طلب اليونان تمديد برنامج الإنقاذ إلى ما بعد 30 يونيو/حزيران.

وقال يرون دايشلبلوم رئيس منطقة اليورو إن المحادثات بشأن حزمة الانقاذ كانت مستمرة يوم الجمعة عندما دعت اليونان إلى استفتاء مفاجئ بشأن شروط أي اتفاق.

وأضاف أنه بدعوتها لاستفتاء، قطعت اليونان عملية التفاوض.

ويتعين على اليونان أن تدفع 1.6 مليار يورو لصندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء. وتوجد مخاوف أن تضطر اليونان إلى الخروج من منطقة اليورو وأن ينهار اقتصادها في حال عدم توفر تمويلات جديدة.

وقالت مجموعة اليورو في تصريح إن اليونان خرقت المفاوضات "من جانب واحد".

وقال دايشلبلوم إن وزراء المالية سيعاودا الاجتماع لمناقشة نتائج التطورات الأخيرة.

وأضاف أنهم عاقدو العزم على "الحفاظ على قوة ومصداقية منطقة اليورو".

ويرجع الأمر إلى البنك المركزي الاوروبي في استمرار تقديم تمويل طارئ للنظام المصرفي اليوناني، حسبما قال دايشلبلوم.

وقال وزير المالية اليوناني يانيس فاروفاكيس إن اليونان طلبت تمديدا "لعدة أيام أو أسبوعين"، ولكن دايشلبلوم قال إن اليونان طلبت التمديد لشهر.

وفي اليونان اصطف الناس أمام المصارف وسط مخاوف أن يبدأ البنك المركزي في وضع قيود على سحب النقود.