جزيرة لزبوس اليونانية تشهد تدفقا كبيرا للمهاجرين

مصدر الصورة BBC World Service

تصل أرقام قياسية من المهاجرين الى جزيرة لزبوس اليونانية، وتقول الشرطة في الجزيرة إن السلطات المحلية تكاد لا تتمكن من التعامل مع هذا السيل.

وقال مدير شرطة لزبوس إن نحو 1600 مهاجر وصلوا الى الجزيرة يوم السبت الماضي فقط.

وتقول الشرطة إن افرادها يعملون على مدار الساعة لتوثيق القادمين، ولكنهم لا يستطيعون مع ذلك اكمال معاملات أكثر من 300 الى 500 مهاجر يوميا.

وتقول الأمم المتحدة إن عدد الوافدين الى الجزيرة في حزيران / يونيو فقط فاق عددهم في العام الماضي بأسره.

ووصل الى الجزيرة في حزيران / يونيو نحو 15 الف مهاجر، مقارنة بـ 12,187 لكل عام 2014.

يذكر ان عدد سكان لزبوس لا يتجاوز 86 الف نسمة.

ويهبط معظم المهاجرين أرض الجزيرة في ساحلها الشمالي القريب من الأراضي التركية، وعليهم السير لمسافة 40 كيلومترا الى الجزء الآخر من الحزيرة لاتمام اجراءات التسجيل والحصول على الوثائق الضرورية التي تسمح لهم بالاقامة في اليونان لفترة تتراوح بين شهر وستة شهور.

ويتم اسكان المهاجرين في خيام اقيمت في مضمار مهجور لسباق الخيل وفي السجن الوحيد في الجزيرة.

وتقول مراسلة بي بي سي في لزبوس أنا هوليغان إن كلي الموقعين ممتلآن بشكل كامل.

وقال ناطق باسم منظمة اطباء بلا حدود لبي بي سي إن الموقف في لزبوس هو أسوأ وضع شهدته المنظمة في أوروبا.