محكمة تابعة للأمم المتحدة تستعد للنظر في النزاع على بحر الصين الجنوبي

مصدر الصورة
Image caption ي عام 2013 طلبت الفلبين من المحكمة الدائمة للتحكيم إعلان بطلان معظم مزاعم الصين البحرية في المنطقة المتنازع عليها

تستعد محكمة تابعة للأمم المتحدة للتداول بشأن اذا ما كانت ستنظر في تحد قانوني بشأن المزاعم الإقليمية في بحر الصين الجنوبي.

وفي عام 2013 طلبت الفلبين من المحكمة الدائمة للتحكيم إعلان بطلان معظم مزاعم الصين البحرية في المنطقة المتنازع عليها.

وتزعم الصين أحقيتها ببحر الصين الجنوبي بأكمله تقريبا، مما أثار غضب العديد من جيرانها الآسيويين.

وتقول الصين إن المحكمة ليست مخولة في النظر في القضية.

وإذا قررت المحكمة أنها يمكن لها النظر في القضية، ستبدأ جلسات القضية.

وأرسلت الفلبين طاقما قانونيا رفيع المستوى إلى المحكمة التي ستستمتر حتى 13 يوليو/تموز. ولن تشارك الصين في التحكيم.

وتزعم فيتنام وتايوان وماليزيا وبروناي واندونيسيا احقيتها بالمساحة البالغة 3.5 مليون كيلومتر مربع التي تعرف بغناها بالمواد الخام.

ويوجد خلاف دبلوماسي بين الفلبين والصين حول المنطقة، وتقول إن الخط الحدودي الذي ترسمه الصين غير قانوني وفقا لميثاق الأمم المتحدة بشأن قانون البحر.