فرنسا تعتقل 4 أشخاص "خططوا لشن هجمات على مواقع عسكرية"

مصدر الصورة AP
Image caption الاعتقالات جاءت عشية الاحتفال بالعيد الوطني لفرنسا

قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن قوات الأمن أحبطت مخططا لهجمات على مواقع عسكرية فرنسية وإنها اعتقلت 4 أشخاص كانوا على صلة بمتشددين محتجزين حاليا.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني قوله إن المشتبه بهم الأربعة خططوا لشن هجمات في يناير / كانون الثاني المقبل كما أنهم كانوا يعدون لاستهداف مسؤول عسكري بارز في جنوب فرنسا.

وأوضح الوزير الفرنسي أن المشتبه بهم تتراوح أعمارهم ما بين 16 و23 عاما وأحدهم عسكري سابق.

وأعلنت فرنسا حالة الاستنفار الأمني منذ مقتل 17 شخصا في هجمات باريس مطلع العام الجاري.

وقالت السلطات إن مشتبها به حاول الشهر الماضي تفجير محطة للغاز في ليون تملكها شركة أمريكية وذلك بعد أن هاجم رئيسه في العمل وقطع رأسه.

وكانت السلطات قد أعلنت عن اندلاع حريق في منشأة للبتروكيماويات في مارسيليا يوم الثلاثاء ولكن وزير الداخلية كازنوف قال إنه لا صلة بين الاعتقالات وحادث الحريق.

ووفقا للتقارير، تمت عمليات الاعتقال يوم الاثنين الماضي قبل يوم واحد من الاحتفال بالعيد الوطني لفرنسا.

وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قد ألمح في كلمته أثناء الاحتفال إلى أن السلطات "أحبطت هجمات إرهابية" ولكن دون الإفصاح عن تفاصيل.

وقال كازنوف إن زعيم المجموعة التي اعتقلت عرف عنه إنه كان يرغب في السفر إلى سوريا.

وأضاف أن السلطات حددت نحو 1850 شخصا من المقيمين في فرنسا لديهم أنشطة على صلة بشبكات إسلامية متشددة.

المزيد حول هذه القصة