حظر صيد الاسماك قرب القطب الشمالي

مصدر الصورة BBC World Service

وقعت 5 دول، منها روسيا والولايات المتحدة، على اتفاقية يحظر بموجبها صيد الاسماك التجاري في البحر المتجمد الشمالي الآخذ بالانصهار قرب القطب الشمالي.

الاتفاقية التى وقعت في العاصمة النرويجية أوسلو تضم أيضا كلا من النرويج وكندا والدنمارك.

ورغم ان البحر المتجمد الشمالي لا يحتوي على كميات كبيرة من الاسماك، إلا أن العلماء يعتقدون أنها ستبدأ بالوصول اليه عند انصهار الجليد في الصيف.

ويذكر أن عدة دول مطلة على البحر المتجمد الشمالي أعلنت سيادتها على عدد من مناطقة في أوقات سابقة.

وتقوم لجنة تحكيم دولية تابعة للأمم المتحدة تضم 21 عضوا بالنظر في مطالبات دولية مختلفة بالسيادة على مناطق في البحر المتجمد الشمالي بما في ذلك سلسلة جبال لومونسوف المغمورة بالمياه والتى يبلغ طولها نحو 1800 كيلومتر.

وفي مطلع العام الجاري افتتحت روسيا قاعدة لها في منطقة القطب الشمالي في تحد صارخ للحظر الذي تفرضه النرويج على السفر إلى المنطقة.

وقال بيان للإدارة الأمريكية إن الدول الخمس ستسمح بتقنين الصيد في المنطقة بمجرد التوصل لألية دولية وفق المعايير المعروفة.

من جانبها قالت منظمة السلام الأخر الدولية إنها ترحب الإتفاق لكنها ترغب في أن يكون دائما.

وأوضحت المنظمة أن الدول الخمس الموقعة على الاتفاقية تبدو مهتمة بالصراع على الموارد الطبيعية في القطب الشمالي أكثر من اهتمامها بحماية الأحياء المائية.