مطالبة المرشح الرئاسي هاكابي بالاعتذار عن تصريحه ضد أوباما

مصدر الصورة

طالب الحزب الديمقراطي الأمريكي باعتذار مرشح الرئاسة عن الحزب الجمهوري مايك هاكابي عن تصريحات ضد موقف الرئيس الأمريكي باراك أوباما من الاتفاق النووي الإيراني.

وقال هاكابي إن أوباما يقود الإسرائيلين "إلى بوابة المحرقة"، في إشارة إلى معسكرات الموت النازية ضد اليهود.

وقالت رئيسة اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي إن التصريح لا محل له في السياسة الأمريكية.

وقالت إن على هاكابي الاعتذار لليهود.

ووجه الكثير من الجمهوريين انتقادات شديدة للاتفاق الذي تم التوصل إليه في 14 يوليو/تموز ويهدف إلى الحد من برنامج إيران النووي في مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية.

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاتفاق بأنه تهديد لبقاء إسرائيل.

وأمام الكونغرس الأمريكي، الذي يسيطر عليه الحزب الجمهوري، حتى 17 سبتمبر/أيلول للموافقة على الإتفاق أو رفضه.

وفي مقابلة مع موقع محافظ على الإنترنت يوم السبت، وصف هاكابي، حاكم أركنساس السابق، السياسة الخارجية لأوباما بأنها "الأكثر ضعفا في تاريخ الولايات المتحدة".

وقال هاكابي لموقع "برايتبارت نيوز" إنه "أمر ساذج أن يثق بالإيرانيين. بقيامه بذلك، سيأخذ الإسرائيليين ويقودهم إلى بوابة المحرقة".